الارشيف / بِالْبَلَدِيِّ / arabic.sputniknews

السفير الروسي في طهران: إيران لها الحق في تطوير برنامجها الفضائي

العالم

11:17 01.02.2019(محدثة 11:22 01.02.2019)انسخ الرابط

قال السفير الروسي لدى إيران، ليفان دجاغاريان، اليوم الجمعة، إن من حق إيران تطوير برنامجها الفضائي، وأن تجارب الصواريخ التي تجريها طهران لا تتعارض مع قرارات مجلس الأمن الدولي.

موسكو- سبوتنيك. وقال دجاغاريان، في مقابلة لوكالة "سبوتنيك"، مجيبا عن سؤال حول رؤية موسكو للجدل الدائر في الغرب بشأن إطلاق طهران لأقمار صناعية: "نرى أن من حق إيران تطوير برنامجها الفضائي، وذلك لثقتنا في الطابع السلمي لهذا البرنامج. تجارب الصواريخ الإيرانية لا تتعارض مع قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231".

وكان وزير الاتصالات الإيراني، محمد جواد آذري جهرمي، قد أعلن، في 15 يناير/ كانون الثاني الجاري، فشل تجربة إطلاق قمر صناعي إلى الفضاء لأن القمر لم يستقر في مداره.

وأوضح جهرومي، أن "عملية الإطلاق فشلت في إيصال القمر الصناعي "بيام" إلى المدار، وعزا الفشل إلى عدم قدرة الصاروخ الحامل للقمر الصناعي على الوصول إلى السرعة المطلوبة في إطار ما يعرف بالمرحلة الثالثة من عملية الإطلاق"، وذلك وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

وقال الوزير الإيراني، في تغريدة على صفحته في "تويتر": "كنت أود أن أسعد الجميع بالخبر الجيد، لكن أحيانا لا تسير الحياة مثلما نريد… إلا أنه ليس علينا أن نتوقف. فنحن الإيرانيون نختلف عن بقية الشعوب في الشجاعة، هذه المرة سنسعى أكثر، وسنثبت للعالم أن "دوستي" سينجح إن شاء الله".

وأعربت عدد من الدول الأوروبية انزعاجها من التجارب الإيرانية، وقالت فرنسا إن "البرنامج الباليستي الإيراني مصدر قلق للمجتمع الدولي وفرنسا".

وأضافت: "ندعو إيران إلى عدم المضي قدما في تجارب صاروخية باليستية جديدة تهدف لحمل أسلحة نووية بما في ذلك منصات الإطلاق للفضاء ونحث إيران على احترام التزاماتها وفقا لقرارات مجلس الأمن الدولي".

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا