BELBALADY: عمليات شراء إمدادات للجيش في أوكرانيا بأسعار مبالغ بها... وهؤلاء متورطون #نكمن_في_التفاصيل "بالبلدي"

independentarabia 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن عدد من كبار المسؤولين الأوكرانيين استقالاتهم، اليوم الثلاثاء، بعد أن كشفت وسائل الإعلام عن عمليات شراء إمدادات للجيش بأسعار مبالغ بها على ما يعتقد، وفق ما ذكرت السلطات في وقت تواصل روسيا هجومها العسكري على البلد.

ومن بين المسؤولين المستقيلين نائب وزير الدفاع فياتشيسلاف شابوفالوف، الذي كان مسؤولاً عن الدعم اللوجيستي للقوات المسلحة ومساعد مدير الإدارة الرئاسية كيريلو تيموشينكو ونائب المدعي العام أوليكسي سيمونينكو.

مكافحة الفساد

وكان الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي قد تعهد في السابق مكافحة الفساد على جميع المستويات وسط سلسلة من المزاعم بتلقي رشى وممارسات مشبوهة.

وأعلن زيلينسكي أن التغييرات في المناصب العليا بالحكومة وفي الأقاليم ستتم خلال يوم.

وأضاف، "هناك بالفعل قرارات تتعلق بالمناصب، بعضها (الإثنين)، وبعضها الآخر (الثلاثاء) في ما يتعلق بالمسؤولين على مختلف المستويات في الوزارات والهياكل الحكومية المركزية الأخرى، وكذلك في الأقاليم ومنظومة إنفاذ القانون".

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وقال زيلينسكي، الأحد الماضي، "أريد أن يكون هذا واضحاً، لن تكون هناك عودة إلى ما كنا عليه في الماضي، إلى الطريقة التي اعتاد أن يعيشها الأشخاص القريبون من مؤسسات الدولة، أو أولئك الذين أمضوا حياتهم كلها في مطاردة منصب".

واعتقل نائب وزير البنية التحتية الأوكراني فاسيل لوزينسكي، وفصل من منصبه، بعد إدانته بسرقة 400 ألف دولار مخصصة لشراء مساعدات، بما في ذلك مولدات كهرباء، وفقاً لمحققي مكافحة الفساد والمدعين العامين في أوكرانيا.

ويعتقد أن لوزينسكي تواطأ، بمشاركة مسؤولين محليين وإقليميين، مع مقاولين لتضخيم أسعار المولدات واستخراج عمولة، وفقاً لهيئات مكافحة الفساد في أوكرانيا.

وقال نائب مدير مكتب الرئاسة الأوكرانية، كيريلو تيموشينكو، اليوم الثلاثاء، إنه طلب من الرئيس زيلينسكي، أمس الإثنين، إعفاءه من مهامه.

وكتب تيموشينكو، على تطبيق "تيليغرام"، "أشكر رئيس أوكرانيا فولوديمير زيلينسكي على الثقة وفرصة القيام بأفعال صالحة كل يوم وكل دقيقة".

عقوبات ضد الكنيسة الأرثوذكسية الروسية

وفرضت أوكرانيا عقوبات على 22 روسياً مرتبطين بالكنيسة الأرثوذكسية في بلدهم، بسبب ما وصفه زيلينسكي بدعمهم لـ"الإبادة الجماعية تحت عباءة الدين".

ووفقاً لمرسوم صادر عن مجلس الأمن القومي والدفاع في أوكرانيا، تضم القائمة ميخائيل جونداييف، الذي يمثل الكنيسة الأرثوذكسية الروسية في مجلس الكنائس العالمي ومنظمات دولية أخرى في جنيف.

وذكرت وسائل إعلام روسية رسمية أن جونداييف قريب لزعيم الكنيسة الأرثوذكسية البطريرك كيريل. وفرضت أوكرانيا عقوبات على كيريل العام الماضي.

والعقوبات هي الأحدث في سلسلة من الخطوات التي اتخذتها كييف ضد الكنيسة الأرثوذكسية الروسية التي تدعم اجتياح الرئيس فلاديمير بوتين لأوكرانيا الذي يدخل الآن شهره الثاني عشر.

وقال زيلينسكي، في خطابه الليلي في ساعة متأخرة، أمس الإثنين، "فرضت عقوبات على 22 مواطناً روسياً يدعمون، تحت ستار الروحانيات، الإرهاب وسياسة الإبادة الجماعية".

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" independentarabia "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك