بالبلدي: «صرفنا مليون جنيه عليها».. مدير مستشفى نسائم يرد على اتهامات عبد الله رشدي بالتسبب في وفاة زوجته

الأسبوع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحدث الدكتور مصطفى شكري مدير مستشفى النسائم، عن كواليس وفاة وفاة زوجة الداعية عبد الله رشدي، بعدما اتهم المستشفى بأنها تسببت في وفاتها، موضحًا: "لم نحجز جثمان زوجة الداعية بسبب عدم دفع فاتورة العلاج".

وقال "شكري"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية بسمة وهبة، مقدمة برنامج "90 دقيقة"، على قناة "المحور": "المفروض منسمعش من طرف واحد، وخاصة إن الموضوع فيه آراء كثيرة، لن أدخل في تفاصيل طبية لأن هذا ضد المهنة، وأعزي عبد الله رشدي، والحالة كانت تتلقى العلاج منذ 40 يوما".

تعاني من مشكلة نسائية

وأضاف: "كانت تعاني من مشكلة نسائية تحتاج إلى جراحة خاصة، كانت تتلقى علاجا عند طبيب خاص، وتم تحويل حالتها إلينا، مينفعش إن الإعلام يتهم دكتور أو مستشفى أ أي حد لأن المتهم برئ حتى تثبت إدانته وما يحدث ضدنا تشهير غير مقبول".

وتابع: "نعمل منذ 3 سنوات، ونتبع كل الشروط المنصوص عليها من قبل وزارة الصحة والسكان، وهناك إجراءات طبية لحفظ حق المريض والمستشفى، ولم نقصر في حق المريضة، الجراحة كانت سهلة، ولكن حدث مشاكل استوجبت دخولها الرعاية المركزة".

عبد الله رشدي كان بيجيب دكاترة كتير من برة

وأكد مدير المستشفى: "الشيخ عبد الله رشدي كان بيجيب دكاترة كتير من برة عشان يراجعوا الإجراءات حتى يطمئن أن الإجراءات سليمة، ومفيش حد منهم قال إن عندنا غلط في المستشفى أو الرعاية المركزة، وتعاملنا مع الحالة بمنتهى الإنسانية ومطلبناش منها فلوس، وصرفنا مليون جنيه على الحالة، وكان همنا أن تكون المريضة بخير، لكن قدر الله لا يمكن لأحد أن يمنعه، وكنا دايما بنقوله متفكرش في الفلوس".

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الأسبوع "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك