• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

مؤتمر سيتيين: سأتحدث مع جريزمان.. لكني لن أعتذر له بالبلدي | BeLBaLaDy

مؤتمر سيتيين: سأتحدث مع جريزمان.. لكني لن أعتذر له بالبلدي | BeLBaLaDy
مؤتمر سيتيين: سأتحدث مع جريزمان.. لكني لن أعتذر له بالبلدي | BeLBaLaDy

شدد كيكي سيتيين المدير الفني لـ برشلونة، على أن فريقه ظهر بشكل جيد في مواجهة أتليتكو مدريد.

برشلونة تعادل 2-2 أمام ضيفه أتليتكو في ملعب كامب نو، بالجولة 33 للدوري الإسباني.

وصرّح سيتيين بعد اللقاء: "أشعر بالأسف، فقد تعقّد موقفنا أكثر فأكثر، نبتعد عن اللقب شيئا فشيئا. لكن علينا مواصلة العمل، أتليتكو فريق مميز".

وأضاف: "بحثنا عن مزيد من الحركية من خلال التغييرات، لكن أتليتكو دافع بشكل جيد للغاية وهددونا في المرتدات".

وعن إقحام أنطوان جريزمان في الدقيقة 90:"جريزمان لاعب جيد، لكن من الضروري أن أقرر".

وواصل: "دخوله متأخرا سببه أن اللاعبين على أرض الملعب كانوا يؤدون بشكل جيد، لن أعتذر إليه ولكني سأتحدث معه غدا".

وتابع: "لا أتفق أن إشراك جريزمان في آخر دقيقة مهين له، ولكني أتفهم بالكامل أنه قد يشعر بالسوء".

وتحوّل للحديث عن المباراة مجددا: "ليس من السهل اللعب أمام فريق قوي بدني مثل أتليتكو، ولكني سعيد بما قدمه اللاعبون".

الصحافة نشرت تقريرا يشير إلى اجتماع دار بين سيتيين وإدارة النادي، والمدرب رفض الإجابة: "لا تعليق".

وأكد: "أشعر بدعم غرفة خلع الملابس".

وتابع: "أنا سعيد للغاية بما قدمه اللاعبون، خصوصا فيدال وبويج، كانا رائعين للغاية".

وبرر: "نواصل الاعتماد على لويس سواريز لأنه لاعب حاسم بأهدافه، شاهدنا كيف سجل هدفين مهمين في المباراة الماضية".

وأتم: "لا أشعر أنني شخص متجادَل عليه، أنا مدرب الفريق".

دييجو كوستا، وليونيل ميسي سجلا هدفي برشلونة. فيما سجل ساؤول نيجيز هدفي أتليتكو مدريد.

ليكتفي برشلونة برفع رصيده إلى 70 نقطة في المركز الثاني خلف ريال مدريد صاحب الـ71 نقطة والمباراة الأقل.

الفارق مع ريال مدريد قد يتعمّق إلى 4 نقاط لو نجح الميرنجي في الفوز على جاره خيتافي مساء الخميس.

فيما رفع أتليتكو مدريد رصيده إلى 59 نقطة في المركز الثالث، بفارق نقطتين عن إشبيلية الرابع.

عقدة دييجو سيميوني تواصلت، إذ لم يهزم برشلونة في الدوري للمباراة رقم 16.

لكن في المقابل، عصا ساؤول السحرية عملت بكفاءة مثل كل المواعيد السابقة.

ساؤول عندما يسجل، فإن فريقه لا يخسر، 39 مباراة سجل فيها، ولم يخسر فريقه مطلقا فيما أشبه بالتعويذة.

في الوقت نفسه، تأجل فوز أتليتكو على برشلونة في كامب نو، وهو انتصار غائب منذ موسم 2005\2006.

لكن أتليتكو واصل سلسلة اللا هزيمة ورفعها إلى 13 مباراة متتالية، فيما حافظ برشلونة أيضا على سجله خاليا من الهزائم في ملعبه بالدوري هذا الموسم.

ليو ميسي سجل هدفه رقم 700 في مسيرته أخيرا بعد أن حاول لعدة مباريات، لكنه لن يحتفل بالصورة المثالية بعد تعثر فريقه.

اقرأ أيضا:

بالبلدي | BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" فى الجول "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حوار – صلاح: لم أتشبع بالبطولات.. وهذا أفضل لاعب في ليفربول وسر علاقتي مع أبو تريكة بالبلدي | BeLBaLaDy
التالى ساري: لم أتحدث مع بيانيتش منذ أيام.. وكنت ساستبدل ديبالا ثم اخترت رونالدو بالبلدي | BeLBaLaDy