الارشيف / غير مصنف / الوفد

جميل راتب وموسى توريه في ندوة علي هامش مهرجان الأقصر الإفريقى بالبلدي | BeLBaLaDy

كتب ـ علاء عادل:

أقيمت اليوم ندوة تكريم النجم جميل راتب  والمخرج السنغالي موسي توريه، علي هامش فعاليات مهرجان الأقصر للسينما الافريقية، بحضور السيناريست سيد فؤاد رئيس المهرجان والمخرجة عزة الحسيني  مدير المهرجان بحضور الفنان سمير صبري والمخرج شريف مندور والمخرج خالد الحجر.

في البداية عبر الفنان الكبير جميل راتب عن سعادته بهذا التكريم ذات الطابع الافريقية، قائلاً: "هذا التكريم له مذاق خاص لأنه يحمل اسم قارتنا التي ننتمي لها ونعتز بذلك كما انني سعيد بجلوسي بجوار مخرج كبير من دولة السنغال"

وأضاف راتب، أن السينما الافريقية لم تتأثر بالغرب وهذا

مهم جدا ولابد أن نشجع الدول علي المشاركة في المهرجان لأن هذا يساعد علي تبادل الثقافات.

ورد المخرج السنغالي موسي توريه علي حديث النجم جميل راتب قائلاً: لقد تتلمذت علي يد المخرج الرائد عثمان سمبين مؤسس السينما الافريقية وهو من نفس جيل "راتب" وسعيد بهذا التكريم معه.

وأضاف خلال الندوة، من ساعدني في بداياتي هو سمبان كان والده اسمه موسي وسمبان عرفني علي سليمان سيسيه الذي تعلمت السينما علي يده، وعلي نجوم هذا الجيل وتابع

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
توريه: مصر حلقة ربط بين دول افريقيا ولذلك اعتز بالتكريم فيها.

وحكي توريه عن والدته الذي أهداها التكريم أمس في حفل الافتتاح مؤكداً علي دورها الفعال في تكوين شخصيته وحبه للسينما ودفعه للامام وتحميسه بكثير من الطاقة الإيجابية وقال عن والدته انها تشبه كثيراً.

وقال عن أمه أيضاً: كانت تصطحبني معها لمشاهدة الأفلام السينمائية رغم أنه في ذلك الوقت كان ذهاب امرأة بمفردها للسينما شيء غير مقبول اجتماعياً لديهم وكانت تتخفي وتقول له أن سألك حد عني أخبره اني كنت في السوق  حتي لوكان ذلك ليلا.

وأشار الي أن أول أفلام شاهدها في حياته كانت أفلام مصرية، وأحب صوت أم كلثوم وعبدالوهاب، وبعدها أحب السينما الهندية وكان يشاهدها معها وأعلن أيضاً أنه حين ذهب للسفارة.

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا