الارشيف / غير مصنف / المصريون

بالبلدي: الإعدام شنقًا لسائق ومزارع خطفا سيدة وتعديا عليها جنسيًا بالبلدي | BeLBaLaDy

  • 1/5
  • 2/5
  • 3/5
  • 4/5
  • 5/5

اغتصاب

اغتصاب

حجم الخط: A A A

مصطفى صابر

18 مارس 2018 - 08:13 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

أيدت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، مساء اليوم الأحد، قرار فضيلة مفتي الديار المصرية، بالإعدام شنقًا لسائق ومزارع لقيامهما بخطف سيدة، والتعدي عليها جنسيًا.
صدر القرار برئاسة المستشار مختار محمد ماضي وعضوية المستشارين محمد محمد ناجي وحسام رشدي عمار وسكرتارية نبيل شكري وأحمد نصر.
ترجع أحداث القضية رقم 456 لسنة 2013 جنايات منشأة أبوعمر، عندما تلقي العقيد شمس نجاح، رئيس فرع البحث الجنائي لفرع الشرق، وقت الواقعة،  بلاغًا من " أحمد ي ع " يعمل بدولة الكويت ومقيم حلون عن اختفاء زوجته" أ ط م" 35 سنة ربة منزل ومقيمة حلوان بالقاهرة، أثناء زيارتها إحدي صديقاتها بمحافظة الشرقية، واتهم شخصين بمركز منشأة أبوعمر بالتسبب في اختفائها لاكتشافه وجود علاقة غير شرعية بينها وبين أحدهما، وعلي الفور أمر اللواء علي أبوزيد بتشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة.

وأسفرت جهود فريق البحث الجنائي، الذي قاده العقيد شمس نجاح رئيس فرع البحث الجنائي لفرع الشرق، والنقيب أحمد عبد الغفار رئيس مباحث منشأة أبوعمر، والملازم أول محمد عبد الكريم معاون المباحث، عن وجود علاقة غير شرعية بين الزوجة وكل من شاب يدعي "ممدوح" وصديقه " جاد" مقيمان قرية طارق ابن زياد قسم منشأة أبوعمر، وحضرت لمقابلة الأول بعد قيامه بالضغط عليها لمقابلته، وأثناء قدومها قام المتهم الأول بالاشتراك مع الثاني في استدراجها إلي عشة زراعية بالأراضي الزراعية في مكان خالي من السكان، وقاما بالتعدي عليها جنسيا، وسرقة مصوغاتها الذهبية، ومبلغ مالي كان معها يقدر بحوالي 4500 جنيه، ثم قاما بضربها بقطعة حديدية علي رأسها، حتي لفظت أنفاسها الأخيرة، ثم قاما بالتخلص منها بإلقائها بمصرف بحر البقر بمدينة الحسينية.

تمكن فريق البحث من ضبط المتهمين، واعترفا بارتكاب الواقعة، وبعرضهما علي نيابة الحسينية للتحقيق برئاسة عمرو المنسي، وبإشراف المستشار حسام النجار المحامي العام الأول لنيابات شمال الشرقية، قررت إحالتهما إلي محكمة جنايات الزقازيق التي أصدرت حكمها المتقدم.


اغتصاب

أخبار متعلقة

#
#
#
#

أيدت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، مساء اليوم الأحد، قرار فضيلة مفتي الديار المصرية، بالإعدام شنقًا لسائق ومزارع لقيامهما بخطف سيدة، والتعدي عليها جنسيًا.
صدر القرار برئاسة المستشار مختار محمد ماضي وعضوية المستشارين محمد محمد ناجي وحسام رشدي عمار وسكرتارية نبيل شكري وأحمد نصر.
ترجع أحداث القضية رقم 456 لسنة 2013 جنايات منشأة أبوعمر، عندما تلقي العقيد شمس نجاح، رئيس فرع البحث الجنائي لفرع الشرق، وقت الواقعة،  بلاغًا من " أحمد ي ع " يعمل بدولة الكويت ومقيم حلون عن اختفاء زوجته" أ ط م" 35 سنة ربة منزل ومقيمة حلوان بالقاهرة، أثناء زيارتها إحدي صديقاتها بمحافظة الشرقية، واتهم شخصين بمركز منشأة أبوعمر بالتسبب في اختفائها لاكتشافه وجود علاقة غير شرعية بينها وبين أحدهما، وعلي الفور أمر اللواء علي أبوزيد بتشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة.

وأسفرت جهود فريق البحث الجنائي، الذي قاده العقيد شمس نجاح رئيس فرع البحث الجنائي لفرع الشرق، والنقيب أحمد عبد الغفار رئيس مباحث منشأة أبوعمر، والملازم أول محمد عبد الكريم معاون المباحث، عن وجود علاقة غير شرعية بين الزوجة وكل من شاب يدعي "ممدوح" وصديقه " جاد" مقيمان قرية طارق ابن زياد قسم منشأة أبوعمر، وحضرت لمقابلة الأول بعد قيامه بالضغط عليها لمقابلته، وأثناء قدومها قام المتهم الأول بالاشتراك مع الثاني في استدراجها إلي عشة زراعية بالأراضي الزراعية في مكان خالي من السكان، وقاما بالتعدي عليها جنسيا، وسرقة مصوغاتها الذهبية، ومبلغ مالي كان معها يقدر بحوالي 4500 جنيه، ثم قاما بضربها بقطعة حديدية علي رأسها، حتي لفظت أنفاسها الأخيرة، ثم قاما بالتخلص منها بإلقائها بمصرف بحر البقر بمدينة الحسينية.

تمكن فريق البحث من ضبط المتهمين، واعترفا بارتكاب الواقعة، وبعرضهما علي نيابة الحسينية للتحقيق برئاسة عمرو المنسي، وبإشراف المستشار حسام النجار المحامي العام الأول لنيابات شمال الشرقية، قررت إحالتهما إلي محكمة جنايات الزقازيق التي أصدرت حكمها المتقدم.

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا