: باحثون: تغيير خوارزمية Facebook فى 2018 أفاد الجماعات الجمهورية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net أدى تغيير 2018 فى خوارزمية Facebook إلى تعزيزات كبيرة في مشاركة المجموعات الجمهورية المحلية على الرغم من أن نظرائهم الديمقراطيين نشروا فى كثير من الأحيان ، وفقًا لما نشرته أحدث الأبحاث ونشرت النتائج فى تقرير بواسطة NBC News . 

 

واستخدم البحث الأخير، المنشور في Research & Politics، بيانات CrowdTangle لقياس التفاعل مع المشاركات من المجموعات الديمقراطية والجمهورية المحلية على Facebook وTwitter بين يناير 2016 وأغسطس 2021، ووجد الباحثون أنه بحلول خريف 2018 بعد عدة أشهر من إعلان Facebook تغيير الخوارزمية، كان هناك ارتفاع كبير في التعامل مع الصفحات الجمهورية على Facebook لم يحدث على Twitter.  

 

ونستنتج أنه يبدو من الممكن أن التغييرات في كيفية تصنيف Facebook للمحتوى أدت إلى مضاعفة إجمالي مشاركات منشورات الحزب الجمهورى المحلي مقارنة بمنشورات الحزب الديمقراطي المحلية فى النصف الأول من عام 2019 على الرغم من أن الأحزاب الديمقراطية نشرت كثيرًا خلال هذه الفترة .

 

ويقول الباحثون إنه "من الصعب" معرفة سبب هذا التحول على وجه اليقين في نهاية عام 2018، لكنهم لاحظوا أن نتائجهم تتوافق بشكل عام مع ما نعرفه عن تغيير خوارزمية Facebook ورد الفعل عليه، وذلك بفضل أوراق Facebook، وأعلنت الشركة عن تغيير كبير إلى أنظمة تصنيف News Feed في يناير 2018، من أجل التأكيد على "التفاعلات الاجتماعية الهادفة" أو MSI، لكن الوثائق التى كشفت عنها فرانسيس هوغن ، المُبلغ عن المخالفات على فيسبوك تشير إلى أنه بحلول أوائل عام 2019 ، كان الناشرون والأحزاب السياسية كذلك يثيرون الأسئلةحول ما إذا كانت MSI تحفز السلبية. 

 

وكتب Kevin Reuning ، أحد مؤلفى الورقة البحثية على Twitter: "بالطبع بدون الخوارزمية الفعلية لا يمكننا تحديد سبب التغيير فى 2018، ويمكننا القول أنه كان هناك تغيير خاصة على Facebook ، وأنه أثر على عدد كبير من الأحزاب الجمهورية المحلية  ويمكننا أيضًا أن نقول أن التوقيت يتماشى مع ما رآه الآخرون لتغييرات FB "

 

وفي بيان لـ NBC News ، وصف Meta نتائج الباحثين بأنها "غير قابلة للتصديق"، قائلاً إن الاختلافات في المشاركة يمكن أن تُعزى إلى عوامل أخرى، وقال متحدث باسم الشركة: "لا يتماشى مع ما فعلته MSI بالفعل، وهو تقليل كمية المحتوى العام - مثل محتوى الأحزاب السياسية - على المنصة"، "يبدو أن الاتجاهات هنا تتزامن بدلاً من ذلك مع دورة انتخابات مثيرة للانقسام ، وبما أن الاختلافات بين الأحزاب السياسية في الولايات المتحدة تتزايد منذ عقود، فإن الفكرة القائلة بأن التغيير فى تصنيف Facebook من شأنه أن يغير بشكل أساسي كيفية اختيار الأشخاص للانخراط مع الأحزاب السياسية غير قابل للتصديق. 


إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" اليوم السابع "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!