ألوان الوطن | أسرة في قنا تعثر على ابنها التائه بعد 25 سنة «فيديو» ""

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عاد الشاب «رفاعي» إلى ذويه في محافظة قنا بعد فراق دام 25 سنة، لم يكن يعلم فيها شيئا عنهم، والعكس صحيح، إذ فُقد في عام 1997م، وكان ذلك بقرية المحروسة التابعة لمركز ومدينة قنا.

ويرجع الفضل إلى السوشيال ميديا في «لم الشمل» و«تبديد الفراق» الذي استمرّ ربع قرن، عندما عرضت إحدى صفحات منصة التواصل الاجتماعي «فيسبوك» صورة للشاب، وهو ما أسهم في عثوره على أهله.

تفاصيل الواقعة

وقال عبدالحميد رفاعي والد الشاب، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية دينا عبدالكريم، على القناة الأولى، ببرنامج «التاسعة»، إن الأسرة ظلّت طيلة هذه المدة تبحث عنه، موضحًا: «كان دايما عندي إحساس إنه حي وموجود، فقدناه وهو في الرابعة من عمره، وبقي في دار الرعاية لمدة 15 سنة ثم خرج طبقًا للقانون».

واضطر «عبدالحميد»، إلى نشر صورة ابنه على منصة التواصل الاجتماعي عام 2016، لكي يعثر عليه، فأرسلتها قريبة للأسرة إلى قريب لها تعرّف على الشاب، واتصل به وأرسل الصورة إليه.

بقى 21 يومًا على التأكد من هويته

وأشار، إلى أنه انتقل إلى المكان الذي يسكن فيه ابنه مع زوجته وابنته التي تبلغ من العمر 6 أشهر، وكان يعيش مع صديق له في طنطا، وخضعا هناك لتحليل dna، ثم أجرى تحليلا آخر وكانت تكلفة التحاليل 12 ألف جنيه، ومن المنتظر ظهور النتيجة النهائية للتحاليل بعد 21 يومًا.

| BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك