ألوان الوطن | «مطبخ أخضر».. مبادرة للحفاظ على البيئة والصحة النفسية وزيادة الدخل ""

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فى معرض الزهور بحديقة الأورمان يقف نبيل محروس بين الشباب والفتيات محاولا تعريفهم بطرق الزراعة المنزلية وأهم الأسمدة العضوية التي يمكن الاعتماد عليها بدلا من الكيميائية، لا يكتفي بذلك بل يحمسهم بأن ذلك قد يحقق دخلا شهريا لا يقل عن 3 آلاف جنيه، وبالتالي يمكن مواجهة موجة الغلاء العالمية، يرتسم الحماس أكثر على وجوه الحضور، بينما يبدأ بعضهم في التدوين كي لا ينسى ما يُقدم له.

نبيل محروس: مبادرة «مطبخ أخضر» يوفر 3 آلاف جنيه للأسر المصرية

 يعتبر «نبيل» صاحب مؤسسة ازرع شجرة للتنمية الاجتماعية، أن نشر الوعي البيئي هو السبيل الوحيد لنهضة المجتمع وأنه على عكس ما يعتقد البعض ليس مجرد شعارات وكلمات رنانة بل هو فعل يمكن تحقيقه والاستفادة منه: «نحاول نشر مفهوم مبادرة مطبخ أخضر صديق للبيئة من خلال زراعة البلكونات والأسطح، فيمكن تحقيق اكتفاء ذاتي للكثير من الأسر المصرية من الخضر والفاكهة بل وإمكانية الحصول على دخل شهري ثابت، بالإضافة إلى الآثار الاجتماعية من عودة الترابط الأسرى وتحسين الصحة النفسية».

يشرح «نبيل» رئيس مجلس إدارة المؤسسة التى تم تأسيسها عام 2016، ونجحت فى تحويل أكبر مقلب قمامة فى مدينة القاهرة بمنطقة حدائق القبة إلى أكبر مركز وعي بيئى فى منطقة الشرق الأوسط: «عندما يكون عندنا بلكونة خضراء ننتج منها، وحدات طعام تحتاجها ست البيت مثل الطماطم، الخيار، الأعشاب الطبيعية الباهظة الثمن، تستطيع أن تصنع طبق سلطة وأحيانا وجبات طعام من بلكونتها ولن تشترى من الخارج، وهذا ليس له مردود بيئى فقط، بل أيضا مردوده اقتصادي فعلى الأقل بحسبة بسيطة تصل إلى توفير 3 آلاف جنيه لأسرة مكونة من 5 أفراد».

نبيل : زراعة المنزل قد تحقق دخل للنساء المعيلات يصل لـ6 آلاف جنيه

 يعرف «نبيل» بفطنته أن الحضور في معرض الزهور لن يتفاعلوا مع معلوماته إذا حدثهم عن التوفير فقط، بل أيضا يجب أن يتطرق الحديث إلى المكاسب المادية، وهو بالفعل ما بدأ يشرحه باستفاضة أكثر: «في الجمعية أطلقنا برنامج تمكين المرأة المعيلة، وكيفية بدء مشروعات تنموية من بلكونتها أو بيتها بشكل عام، حيث إن إنتاج الخضر والفاكهة إذا تم تسويقه سواء من سيدة المنزل أو من أفراد عائلتها، سيحقق لهم دخلا لا يقل عن 6 آلاف جنيه، وهذا رقم جيد فى ظل الظروف الحالية».

يعتبر نبيل أن اهتمام المؤسسة بالوعي البيئي وتحويله إلى مشروعات مربحة، تتماشي مع أفكار مبادرات رئاسة الجمهورية على سبيل المثال تكافل وكرامة وحياة كريمة: «المبادرات التي تسهم فيها المؤسسة، سواء مشروعات ريادة أعمال للشباب أو مشروعات لتمكين المرأة المعيلة يمكنها توفر دخل ثابت خصوصا للأشخاص الذين ينتمون إلى الطبقات البسيطة، وبحاجة لمصدر دخل ثابت وبالإضافة إلى تقليل الأسعار لأنها على المدي البعيد قد تحقق اكتفاء ذاتي، ونحن لا نكتفى بالتدريب بل نسهم بالترويج لتلك الفئات كي تكون الاستفادة عالية».

يشارك «نبيل» في قمة المناخ التي ستنعقد في مدينة شرم الشيخ في نوفمبر المقبل، يرى أن ذلك يعد استكمالا لدور المؤسسة في نشر الوعي البيئي ودعوة المجتمع للعودة للطبيعة: «تم اختيارنا منذ فترة كمستشار لوزيرة البيئة ياسمين فؤاد في مبادرة اتحضر للأخضر، وكل ما نتمناه أن يعود المجتمع للطبيعة فتأثيره لن يقتصر على الاقتصاد أو البيئة بل سيؤدي إلى تحسين الصحة النفسية للمصريين وزيادة الترابط الأسرى بسبب تكاتف الأسرة فى رعاية النباتات».

| BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك