• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة

ألوان الوطن | «بقدم مبتورة وإيد مقطومة».. «جعيصه» مهندس رسام يسطر بطولة واقعية | BeLBaLaDy

قبل مساء السابع من يوليو عام 2019، كل الأمور كانت مثالية، أو بشكل أدق أكثر من مثالية في حكاية المهندس والرسام أحمد جعيصه، فالنجاح على المستوى العملي والحياتي كان رفيقيه؛ إذ كان يعيش في هدوء تام من بيته إلى عمله، والعكس، مستخدما في تلك الرحلة اليومية دراجة بخارية تسعفه في الوصول إلى مواقع عمله مبكرا، ويوم الجمعة يعتمد عليها في الذهاب إلى إحدى المناطق السياحية رفقة اصدقائه، للاستمتاع بيوم الإجازة برؤية الجمال الخلاب لتلك المناطق في مصر.

لكن مع حلول مساء هذا اليوم، بشكل مفاجىء وبدون سابق إنذار، كل الأمور فقدت مثاليتها، وأظهرت الحياة لخريج كلية الهندسة أكثر من مؤلم لكل من يحبوه ويعرفوه؛ إذ تعرض لحادث خرج منه بدون إحدى قدميه التي تعرضت للبتر، وبذراع يمنى احتاجات للكثير من التدخلات والعمليات الجراحية، حتى يستطيع الاعتماد عليها في حياته من جديد، حسبما يقول «جعيصه» في حديثه لـ«الوطن»، مضيفا: «إيدي اليمين فيها 4 شرايح، وحوالي 22 مسمار».

12159938761617231958.jpg

تفاصيل لا تنسى

هذه المشهد في حياة المهندس لا ينساه ولا يتنساه، فكل تفاصيله محفورة ومحفوظة في ذاكراته، فقاعدة أن الأيام تُنسي لا تعمل معه، مؤكدا: «المشهد ده عمره ما هيتنسي بالنسبة لي، ده أنا حتى فوقت منهم في العمليات وكانت ليلة رزقا، وفاكر كل تفاصيل الحادثة واسم المسعف، وحتى أشكال الناس اللي وقفت، وكل تفصيلة لدرجة إن أنا اللي طلبت الإسعاف لنفسي».

42fd2cceb1.jpg

قهوة في حتة بعيدة

بدأت بـ «فاضي شوية نشرب قهوة في حتة بعيدة»؛ إذ كان متجها حينها «جعيصه»، إلى مجموعة من أصدقائه ليشربون سويا قهوة، متابعا: «الحادثة حصلت يوم 7/7/2019، في شارع صلاح سالم الساعة 11 بالليل، كنت رايح أشرب قهوة مع أصحابي، وعربية كانت داخلة يمين وفجأة غيرت اتجاهها للشمال، قبل مطلع الكوبري، فخبطتني طيرتني من فوق الموتسكيل، فوقعت على الطريق قدام اللي جايين بيجروا طالعين الكوبري، وواحد داس عليا بالعربية، والأتنين جريوا»، مواصلا حديثه: «قمت من المستشفى تاني يوم من غير رجلي الشمال وإيدي اليمين مقطومة».

35cd845e2c.jpg

بطل حقيقي

ويشير «جعيصه» إلى أنه احتاج فترة طويلة تصل إلى 8 شهور وأكثر مع العلاج الطبيعي والتأهيل، مستطردا: «عقبال ما قدرت استخدم طرف صناعي، وإيدي رجعت تشتغل تاني».

470a5e3ebd.jpg

يرسم بمكواة حرق الأخشاب

الحياة دائما ما تجبرنا على اختبارات صعبة، والبطل الحقيقي في تلك الحياة، هو القادر على اجتياز تلك الاختبارات بنفس مؤمنة بقدر الله وراضية ومثابرة، فنتيجة تلك الحادثة صعب على «جعيصة» أن يمارس عمله كمهندس من جديد، موضحا: «طبعا شغلي كمهندس بقى صعب إني أمارسه، وأنا بالحالة دي، عشان بتيطلب أني أطلع شدات معدنية، وانزل استلم حفر وقواعد وحاجات زي كده»، وبدلا من الاستسلام لهذا الواقع المرير، سطر مشهد بطولي باستخدامه لهوايته بالرسم بمكواة حرق الأخشاب واعتمد عليها في بناء Career جديد له بعيدا عن الهندسة المعمارية.

80c6b42fd5.jpg

النهاية سعيدة والسعي مستمر

صاحب الـ 33 عاما المتزوج والعائل لأسرته، يعمل حاليا كرسام وصنع العديد من اللوحات الفنية الأكثر من رائعة، التي تنال إعجاب كل من يشاهدها، لافتا: «بدأت أحول هوايتي للرسم بالحرق على الخشب لشغل بداية من فبراير 2020، والحمد لله العملية لطيفة جدا وفي نفس الوقت بعمل حاجات تفرح الناس»، ليسجل نهاية سعيدة لحكاية مليئة بالأحداث ويتخللها حادثة لا يستطيع أي أحد أن يتعافي منها، ويكمل حياته، لكن بطل تلك الحكاية فعل ذلك ومستمرا على فعله.

d7ec6be2a1.jpg

 

 

| BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق 9 فوائد لبذور العنب.. أهمها تقوية العظام ومحاربة الشيخوخة
التالى عدد ساعات الصيام تاسع أيام شهر رمضان