• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة

ألوان الوطن | «السوشيال ميديا» متهمة.. لماذا تغير طعم الحب بين الماضي والحاضر؟ بالبلدي | BeLBaLaDy

ألوان الوطن | «السوشيال ميديا» متهمة.. لماذا تغير طعم الحب بين الماضي والحاضر؟ بالبلدي | BeLBaLaDy
ألوان الوطن | «السوشيال ميديا» متهمة.. لماذا تغير طعم الحب بين الماضي والحاضر؟ بالبلدي | BeLBaLaDy

لم يكن له يوما محددا، بل كان يسكن في قلوبهم دائما، فلم تكن تلهيهم الأحداث التي عاشتها مصر في فترة الخمسينات والستينات، عن التعبير عن عشقهم لرفقاء العمر، « عيد الحب » كان كل أيام العام، فالجيل القديم اعتاد على العيش مع النصف الآخر على «الحلوة والمرة»، ليصبح الحب عنوانا لهم.

يقول محمود عبدالفتاح، 74 عاما، إنه تعرف على زوجته أثناء دارستها بالكلية، لتبدأ رحلة مختلفة بينهما، فلم يكن التعبير عن الحب الصادق يلزمه تقديم الهدايا أو التنزه مثلما يحدث حاليا، بل كان يكفي جواب مكتوب بخط اليد به عبارات اشتياق ولهفة: «مكنش في تليفونات ولا سوشيال ميديا اللي بوظت العلاقات دي، كنت بحب استناها واتكلم معاها، الكلمة في حد ذاتها كانت ميثاق وبرهان على قيمة الحب».

سهير محمد، البالغة من العمر 80 عاما، حكت لـ«الوطن» ذكرياتها مع الحب أيام الستينات، فكانت تلك الفترة التي تعرفت فيها على زوجها الراحل: «كان بيبعتلي جوابات مكتوب فيها كلمتين، هما بحبك وحشتيني، ورغم ظروف سفره إلا إنه عمره في يوم ما غاب عني، ودايما كان بيتطمن عليا، عمري ما شوفت حب صادق زي اللي عشته ده، دلوقتي».

الدكتور محمد هاني استشاري الصحة النفسية، شرح لـ«الوطن»، سبب تغير الحب بين الأجيال القديمة والحالية، حيث إن طبيعة فروق الناس اختلفت عن الماضي: «دلوقتي السوشيال ميديا صنعت ظاهرة الحب السريع، والتلاعب بالمشاعر، ومحدش بيقول الصراحة».

أضاف: «قديما الحب كان له طعما خاصا، اللي بيحب حد كان بيوصل له رغم أي شيء، أما في الأجيال الحديثة أدت التكنولوجيا لفقدان الثقة في الحب، وطبيعة الأشخاص حاليا أساءت لمعنى الحب وأفسدت العلاقات، الحب مضمونه واحد عبر العصور، لكن دلوقتي كل واحد بقى بيفكر في نفسه وبقى في ابتزاز واستغلال، زمان كان في وفاء وانتماء وناس هادية معندهاش نفاق بتقول الكلام اللي طالع من قلبها كله أحاسيس صادقة».

بالبلدي | BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق كوشنر وإيفانكا ترامب أبلغا عن دخل خارجي يصل إلى 640 مليون دولار
التالى قطة تهاجم كابتن طائرة سودانية وتجبره على الهبوط الاضطراري