• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة
هولندا تسجل ثاني إصابة بـ كورونا -

حذرت منها الأمم المتحدة.. المياه الجوفية قاتل يزحف أسفل منازل البسطاء بقنا

كتب- بسام عبدالحميد

رغم أن المياه الجوفية تعد من مصادر المياه بالنسبة للعديد من الدول، إلا أن طريقة استخراجها، لاسيما في العديد من قرى الصعيد، قد يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض في حال تلوثها، الأمر الذي يحذر منه الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة 2030، الذي تشارك “ولاد البلد” في تحقيقها، حيث يسلط الهدف الـ6 الضوء على “تلويث المياه الجوفية والمياه السطحية” وأن “الإدارة المأمونة لسلسلة الصرف الصحي، تُعد مسألة أساسية في وقاية صحة الأفراد والمجتمعات والبيئة”.

ووفق اللواء أشرف الداودي، محافظ قنا، فإن 12% هي النسبة الإجمالية فقط للمنازل التي تمتع بخدمات الصرف الصحي في محافظة قنا، وهي نسبة ضئيلة للغاية ما يؤكد من مخاطر اعتماد المواطنين على المياه الجوفية التي تصيبهم بالأمراض.

مخاطر المياه الجوفية

وبحسب استشاري الأمراض الباطنة، الدكتور بدوي محمد المعاون، فإن النسبة الأكبر التي تعاني من أمراض الفشل الكلوي في القرى ترجع إصاباتهم بالمرض لاستخدام مياه غير صالحة للشرب، فمياه الطلمبات ينتج عنها نوعان من الملوثات، أولها: العناصر الثقيلة من المنجنيز والأملاح والمعادن الثقيلة بنسب أعلى من المسموح، وثانيها: الميكروبات والجراثيم، وجميعها ناتج عن اختلاط المياه الجوفية بمياه الصرف الصحي.

أستاذ الموارد المائية والخبير في شؤون المياه، الدكتور طاهر محمود، يشير في بحث أجراه في 2017، إلى أن المياه الجوفية بصفة عامة تعتبر مياه جيدة، إلا أن هناك بعض الأخطار التي تتعرض لها نتيجة الطرق غير الصحيحة للتخلص من مياه الصرف الصحي أو تصميم آبار المياه بالقرب من بالوعات الصرف.

ويشير الخبير في شؤون المياه، إلى أن الطبقات السطحية من الأرض، تكون حاملة للملوثات بدرجة كبيرة، وتزداد قابليتها للتلوث كلما اقتربنا من السطح، ولذا يجب تحديد أماكن حفر الآبار أو الطلمبات الحبشية، بعيدًا عن مصادر التلوث وبعيدًا عن غرف الصرف الصحي، مع مراعاة الأعماق المطلوبة على قدر المستطاع.

طلبمة مياه جوفية بقرية في قنا- تصوير: بسام عبد الحميد
طلبمة مياه جوفية بقرية في قنا- تصوير: بسام عبد الحميد

ويؤكد أستاذ الموارد المائية، أنه يجب العمل على تحقيق التنمية المستدامة لموارد الدولة من المياه الجوفية، من خلال آليات خاصة على رأسها وضع خطة واضحة لتنميتها وإدارتها والمراقبة المستمرة ومتابعة التغيرات للتدخل السريع.

ويتابع أنه يجب العمل على صيانة شبكات الصرف الصحي، خاصة في التجمعات السكنية، والقرى التي تفتقر لتلك الخدمات، للحد من التلوث والضرر الواقع على المخزون من المياه الجوفية، وتوعية المواطنين حول أهمية المياه الجوفية كونها من أهم مصادر المياه.

اشتراطات حفر بئر جوفي

رئيس قطاع المياه الجوفية بوزارة الري، المهندس السيد اليماني سركيس، أكد في تصريحاته، أن هناك العديد من الاشتراطات الموضوعة للحصول على ترخيص لحفر بئر مياه جوفي، الذي يتم الحصول عليه بعد العرض على اللجنة العليا للتراخيص، ومن بينها: تحديد موقع الأرض ومساحتها، وتقديم دراسة كاملة لتصنيف التربة وطريقة الري المتطورة، بالإضافة إلى ما يفيد عدم وجود مصدر ري سطحي دائم.

وأوضح رئيس قطاع المياه الجوفية، إنه يتم عمل دراسات مستمرة، لتحديد السحب الآمن من الخزانات الجوفية الموجودة في مصر، لضمان استدامة التنمية على مورد المياه الجوفية والاستخدام الأمثل لها.

استخدام الطلمبات في أعمال المطبخ- تصوير: بسام عبد الحميد
استخدام الطلمبات في أعمال المطبخ- تصوير: بسام عبد الحميد

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" ولاد البلد "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ألوان الوطن | غياب جميع من أحرجوه.. بشرة خير للمارد الأحمر قبل موقعة الأهلي وبيراميدز بالبلدي | BeLBaLaDy
التالى شركة مياه الشرب تعلن قطع المياه عن 4 مناطق بالجيزة لمدة 22 ساعة