الارشيف / بِالْبَلَدِيِّ / arabic.sputniknews

هل تتراجع واشنطن عن قرار الانسحاب من سوريا

موضوع حلقة اليوم هو موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي على تعديل مشروع قرار يدعو إدارة الرئيس ترامب لإجراء مراجعة لقرارها الانسحاب من سوريا وأفغانستان.

ويحذر هذا التعديل من أن سحب القوات الأميركية من سوريا وأفغانستان سيتيح للإرهابيين إمكانية إعادة الانتشار، كما وسيخلق فراغا قد تملأه إيران وروسيا بحسب نص القرار.

وتشير صحف أمريكية إلى أن موافقة مجلس الشيوخ الأميركي على تعديل مشروع القرار يشكل دليلاً على عدم رضى المشرعين عن سياسات ترامب في الشرق الأوسط ومعارضة شديدة لخططه لسحب القوات من سوريا وتقليص عدد القوات في أفغانستان إلى النصف. 

وكان قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بسحب قواته من سوريا، أثار ردود فعل متناقضة داخل الولايات المتحدة وخارجها، إذ يرى مراقبون أن الانسحاب بالنسبة لمعظم أعضاء الكونغرس، يشكل "كارثة حقيقية واستسلاما للقوتين الموجودتين داخل سوريا روسيا وإيران" وإعلان انتصار الرئيس السوري بشار الأسد. 

مدير المركز العربي للدراسات السياسية والإجتماعية رياض الصيداوي رأى أنه "لا يمكن تعطيل صلاحيات الرئيس ترامب إلا عبر الكونغرس، وبثلثي الأصوات".

وأضاف في مقابلة مع "بانوراما" أن ترامب يستطيع، إذا ما أراد، تعطيل قرار مجلس الشيوخ من خلال استخدام الفيتو".

وحول تحذير واشنطن من  إمكانية عودة "داعش" لإحتلال مناطق واسعة في سوريا والعراق، لفت الصيداوي إلى أن هذا التنظيم يمتلك دورا وظيفيا، كما اعترف بذلك الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، عندما تحدث عن تمويل ومساندة حلفاء واشنطن من بلدان عربية خليجية إلى جانب تركيا، لتنظيم داعش، لكن خطة واشنطن وحلفاءها بتقسيم العراق وسوريا انتهت بالفشل".

النسخة الكاملة للقاء في الملف الصوتي

أجرى الحوار: فهيم الصوراني

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا