: إيران تحمل المتبنين للقرار المعادي لها في الوكالة الدولية للطاقة الذرية مسؤولية تداعيات تهديداتهم

arabic.sputniknews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net https://arabic.sputniknews.com/20220606/إيران-تحمل-المتبنين-للقرار-المعادي-لها-في-الوكالة-الدولية-للطاقة-الذرية-مسؤولية-تداعيات-تهديداتهم-1063191282.html

إيران تحمل المتبنين للقرار المعادي لها في الوكالة الدولية للطاقة الذرية مسؤولية تداعيات تهديداتهم

إيران تحمل المتبنين للقرار المعادي لها في الوكالة الدولية للطاقة الذرية مسؤولية تداعيات تهديداتهم

حمل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الاثنين، "المتبنين للقرار المعادي لإيران في مجلس الحكام بالوكالة الدولية للطاقة الذرية المسؤولية عن كل... 06.06.2022, سبوتنيك عربي

2022-06-06T18:30+0000

2022-06-06T18:30+0000

2022-06-06T18:42+0000

أخبار إيران

الاتفاق النووي الإيراني

/html/head/meta[@name='og:title']/@content

/html/head/meta[@name='og:description']/@content

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e6/05/1a/1062736263_0:55:1000:618_1920x0_80_0_0_949a1388fe346f0c4a4fcd757a8b25f1.jpg

وحسب قناة "فيلق القدس" الإيرانية، أكد عبد اللهيان، "أننا تشاورنا مع مفوض الاتحاد الأوروبي للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل حول المفاوضات لرفع الحظر وكيفية مواصلة المفاوضات".وشدد على أنه "لو انتهج المتبنون لمشروع القرار المعادي لإيران في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية أسلوب التهديد فإنهم سيكونون مسؤولين عن كل تداعيات ذلك"، مضيفا: "نحن نرحب بالاتفاق الجيد والقوي والمستديم. الاتفاق في متناول اليد لو تحلت أمريكا والدول الأوروبية الثلاث (المانيا وبريطانيا وفرنسا) بالواقعية".واعتبر مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، في وقت سابق اليوم، أن "حصول إيران على القدرات اللازمة لصنع قنبلة نووية هو مسألة وقت"، مشددا على ضرورة مواصلة العمل مع طهران سعيا للتوصل إلى حل نهائي لأزمة البرنامج النووي.من جانبه، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، إن طهران ستنتظر اجتماع مجلس المحافظين لدى وكالة الطاقة الذرية لإبداء موقفها، واعتبر أن تقريرها الأخير سينعكس سلبا على العلاقات مع إيران.جاء ذلك في تصريحات أدلى بها خطيب زاده، للتلفزيون الرسمي تعليقا على اجتماع محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وقال: "لن نصدر أحكاما مسبقة وسننتظر نتائج جلسة المحافظين لنعلن موقفنا بما يتناسب والقرار الذي سيتخذ من قبلهم".وشدد على أنه لا يعتبر "القرار غير بناء فحسب، بل سيكون له تأثير سلبي على كل من تعاوننا العام مع الوكالة وعلى مفاوضاتنا"، معتبرا أن "تقرير المدير العام للوكالة، بالإضافة إلى كونه غير دقيق ويتجاهل تصرفات إيران، يحاول إلقاء روايات شاذة عن برنامجنا النووي وخططنا، ومعظمه مبني على مزاعم تدخلية من قبل الكيان الصهيوني المزيف".

أخبار إيران

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

2022

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

الأخبار

ar_EG

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

1920

1080

true

1920

1440

true

https://cdnnarabic1.img.sputniknews.com/img/07e6/05/1a/1062736263_112:0:1000:666_1920x0_80_0_0_d36342ae13f08e48dd725bbae1b473ee.jpg

1920

1920

true

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

سبوتنيك عربي

[email protected]

+74956456601

MIA „Rosiya Segodnya“

أخبار إيران, الاتفاق النووي الإيراني

18:30 GMT 06.06.2022 (تم التحديث: 18:42 GMT 06.06.2022)

© AFP 2022 / FABRICE COFFRINI

تابعنا عبرTelegram

حمل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الاثنين، "المتبنين للقرار المعادي لإيران في مجلس الحكام بالوكالة الدولية للطاقة الذرية المسؤولية عن كل تداعيات تهديداتهم".

وحسب قناة "فيلق القدس" الإيرانية، أكد عبد اللهيان، "أننا تشاورنا مع مفوض الاتحاد الأوروبي للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل حول المفاوضات لرفع الحظر وكيفية مواصلة المفاوضات".

وشدد على أنه "لو انتهج المتبنون لمشروع القرار المعادي لإيران في مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية أسلوب التهديد فإنهم سيكونون مسؤولين عن كل تداعيات ذلك"، مضيفا: "نحن نرحب بالاتفاق الجيد والقوي والمستديم. الاتفاق في متناول اليد لو تحلت أمريكا والدول الأوروبية الثلاث (المانيا وبريطانيا وفرنسا) بالواقعية".

واعتبر مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، في وقت سابق اليوم، أن "حصول إيران على القدرات اللازمة لصنع قنبلة نووية هو مسألة وقت"، مشددا على ضرورة مواصلة العمل مع طهران سعيا للتوصل إلى حل نهائي لأزمة البرنامج النووي.

من جانبه، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، إن طهران ستنتظر اجتماع مجلس المحافظين لدى وكالة الطاقة الذرية لإبداء موقفها، واعتبر أن تقريرها الأخير سينعكس سلبا على العلاقات مع إيران.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها خطيب زاده، للتلفزيون الرسمي تعليقا على اجتماع محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وقال: "لن نصدر أحكاما مسبقة وسننتظر نتائج جلسة المحافظين لنعلن موقفنا بما يتناسب والقرار الذي سيتخذ من قبلهم".

وشدد على أنه لا يعتبر "القرار غير بناء فحسب، بل سيكون له تأثير سلبي على كل من تعاوننا العام مع الوكالة وعلى مفاوضاتنا"، معتبرا أن "تقرير المدير العام للوكالة، بالإضافة إلى كونه غير دقيق ويتجاهل تصرفات إيران، يحاول إلقاء روايات شاذة عن برنامجنا النووي وخططنا، ومعظمه مبني على مزاعم تدخلية من قبل الكيان الصهيوني المزيف".

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" arabic.sputniknews "

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك Become a Patron!