: الفائز فى ماراثون بوسطن ركض من أجل 7 ملايين يونانى جائع.. اعرف قصته

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady.net فاز ستيليانوس كيرياكيدس بماراثون بوسطن فى عام 1946 بهدف جمع الأموال لتوفير الغذاء والمأوى لليونانيين الذين يعانون من الفقر المدقع فى أعقاب الحرب العالمية الثانية والحرب الأهلية اليونانية.

حطم ستيليوس كيرياكيدس الرقم القياسي اليوناني الذي سجله سبيروس لويس في الماراثون اليوناني.

ولد ستيليلنوس كيرياكيدس في قبرص عام 1910، ودُعي لتمثيل اليونان في أولمبياد برلين عام 1936، وقد فعل ذلك، كما مثل اليونان بعد اثني عشر عامًا في أولمبياد لندن عام 1948، وفقا لما ذكره موقع جريك ريبورت.


الفائز بمسابقة المارثون

 

أصبح أكثر شهرة لكونه أول رياضي غير أمريكي يفوز بماراثون بوسطن في عام 1946؛ وبانتصاره، قام برفع مستوى الوعي والمال لمحنة اليونان ما بعد الحرب.

وقبل بدء المارثون، قال :"لقد جئت لأركض من أجل سبعة ملايين يوناني جائع،" كانت تلك كلمات كيرياكيدس عند وصوله إلى الولايات المتحدة وكان يبدو جائعًا للغاية  لدرجة أن أطباء السباق طلبوا منه التوقيع على إقرار قبل أن يركض أنه سيكون المسؤول الوحيد إذا حدث له شيء.

أنهى الرياضي اليوناني الماراثون في 2:29:27، محققا رقما قياسيا أوروبيا جديدا، وتمكن من أن يدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية، وفي الثالث من مايو من ذلك العام، تمت دعوته إلى البيت الأبيض من قبل الرئيس الأمريكي هاري ترومان.

وعلى الرغم من دعوة كيرياكيدس للبقاء في الولايات المتحدة، إلا أنه رفض قائلاً إنه موجود هناك فقط لمساعدة اليونان، وفي غضون شهر واحد، تمكن من جمع 250 ألف دولار، في حين أرسلت عائلة ليفانوس المالكة للسفن سفينتين محملتين بإمدادات الطوارئ إلى البلاد.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" اليوم السابع "

أخبار ذات صلة

0 تعليق

محطة التقنية مصر التقنية دليل بالبلدي اضف موقعك
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??