• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة
حمدي فتحي يغادر معسكر المنتخب -
التجارة: إنشاء 14 مدينة من مدن الجيل الرابع -

ترحيب «أزهري ونيابي» بدعوة الرئيس لمؤتمر «مواجهة التطرف الفكري» بالبلدي | BeLBaLaDy

ترحيب «أزهري ونيابي» بدعوة الرئيس لمؤتمر «مواجهة التطرف الفكري» بالبلدي | BeLBaLaDy
ترحيب «أزهري ونيابي» بدعوة الرئيس لمؤتمر «مواجهة التطرف الفكري» بالبلدي | BeLBaLaDy

الجندى: سنعمل على التخلص من الأفكار المتطرفة وتصحيح المفاهيم الخاطئة.. والعبد: لقاء بين الأزهر والأوقاف والإفتاء لتحديد خطة العمل
فؤاد: الحرب الفكرية أشد فتكًا من العسكرية ولا سبيل للإنقاذ إلا بحمل الأسلحة الفكرية

أشاد عدد من أعضاء البرلمان ورجال الأزهر الشريف، بدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى، لعقد مؤتمر حول المفاهيم الخاصة بالفكر الدينى، والثورة على الأفكار الجامدة والمتطرفة، والمتاجرة بالدين والتفسيرات الخاطئة والمنحرفة لجماعات التطرف والإرهاب.

وأكد النواب ورجال الأزهر، فى تصريحات لـ«الشروق»، ضرورة التخلص من جميع الأفكار المتطرفة وتصحيح المفاهيم الخاطئة، لإظهار مصر بالصورة التى تستحقها أمام العالم، مطالبين بخريطة محددة للقضايا الكبرى التى سيتم مناقشتها، مع مشاركة جميع أطياف المجتمع والمهتمين بالشأن المصرى فى تلك الفعاليات.

ورحب وكيل لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب شكرى الجندى، بدعوة الرئيس السيسى، لعقد مؤتمر أو ندوة لمدة أسبوع للنقاش حول المفاهيم الخاصة بالفكر الدينى، مؤكدا ضرورة مشاركة جميع أطياف المجتمع والمهتمين بالشأن المصرى فى المؤتمر، وبخاصة وزارات الثقافة والتربية التعليم والتعليم العالى وغيرهم.

وأوضح الجندى، أن اللجنة الدينية ستبحث الاستعدادات للمؤتمر مع جميع الجهات المعنية، فضلا عن مراجعة ورقة العمل الخاصة به، مع بحث عمل استراتيجية كاملة بالنسبة للحياة اليومية المصرية، حيث ستشارك فى جميع اللجان الخاصة بالمؤتمر.

وأتابع: «سنعمل جنبا إلى جنب للتخلص من جميع الأفكار المتطرفة وتصحيح المفاهيم الخاطئة، لإظهار مصر بالصورة التى تستحقها أمام العالم، وعرض النهضة التنموية على أرضها بجانب محاربتها الإرهاب».

من جانبه، أشاد رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب أسامة العبد، بدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى، لعقد مؤتمر لمدة أسبوع للنقاش حول المفاهيم الخاصة بالفكر الدينى، والثورة على الأفكار الجامدة والمتطرفة، ومواجهة المتاجرة بالدين والتفسيرات الخاطئة والمنحرفة لجماعات التطرف والإرهاب.

وأوضح العبد، أن تجديد الخطاب الدينى لا يعنى التعدى على الثوابت الدينية، إنما تصحيح المفاهيم الخاطئة التى نسبت إلى الإسلام وهى ليست منه، قائلا: « إن الإسلام معروف بالعدل والسماحة والوسطية والإعتدال والأخوة الإنسانية مبدأ من مبادئ الشريعة الإسلامية».

وكشف العبد،عن اتفاقه مع وزير الأوقاف محمد مختار جمعة، على الاجتماع داخل اللجنة الدينية بالبرلمان مع المؤسسات الدينية الثلاثة وهم «الأزهر والأوقاف والافتاء»، لدراسة ما جاء فى كلمة الرئيس، وتحديد خطة العمل والاستعدادات لما طلبه الرئيس، وذلك بهدف الاجتماع بكلمة موحدة.

وتابع: «أن اللجنة ستوجه دعوات إلى الجهات المعنية الأخرى للسماع لرؤيتها، موضحا أن دور اللجنة الدينية ربط المؤسسات الدينية وتصحيح الأخطاء التى لحقت بالإسلام وليست منه».

واستكمل:» ينبغى ألا يتحدث فى الدين إلا ذوو الاختصاص والدقة من أهل الشريعة الإسلامية أو من أهل الفكر السليم»، موضحا أن تلك الندوات والمؤتمرات تهدف إلى محاربة التطرف فكرا وقولا وعملا، كما تحارب الارهاب الأسود الذى لا دين ولا وطن له».

من جهته، أكد أستاذ العقيدة والفلسفة والمشرف العام على أروقة الأزهر الشريف عبدالمنعم فؤاد، أن دعوة الرئيس إلى عقد مؤتمر للنقاش حول المفاهيم الخاصة بالفكر الدينى، يدفع الغافلين عن مشكلات البلاد إلى الاستيقاظ والانتباه قائلا: «أننا فى سفينة واحدة وإذا لم نتعاون جميعا سنغرق».

وتابع: «إنه لا سبيل للإنقاذ إلا بحمل الأسلحة الفكرية التى يجب أن نواجه بها الأفكار المتطرفة، فالحرب الآن والتحديات التى تواجه الدولة تحديات فكرية، يظن أصحابها أن بإمكانهم أن ينزعوا الأمن من عقول شبابنا».

وأكد أن العلماء والمفكرين ورجال الثقافة خير من ينفذ هذه المواجهة، مؤكدا أن الأزهر لا يعمل فى هذا الملف حاليا فقط، لكن منذ زمن، ويعلم أن الحرب الفكرية أصعب وأشد فتكا من الحرب العسكرية».

وطالب فؤاد بوضع خريطة محددة للقضايا الكبرى ومنها: «احترام الرموز الوطنية والدينية حتى يقبل الشباب على سماع العلماء وكبار المثقفين، والتأصيل للقضايا نفسها والاستعانة بالعلماء المتخصصين، وليس علماء الدين فقط.

بالبلدي | BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" بوابة الشروق "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ماكرون يحذر: النظام العالمي في "أزمة غير مسبوقة" - العرب والعالم - الوطن بالبلدي | BeLBaLaDy
التالى الفلسطينيون يرحبون بقرار "العدل الأوروبية" حول ملصق منتجات الاحتلال - العرب والعالم - الوطن بالبلدي | BeLBaLaDy