بالبلدي: بعد إيقاف شهادات الـ25%.. البدائل ومصير التضخم خلال اجتماع البنك المركزي

الأسبوع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهادات الـ25 والتضخم واجتماع البنك المركزي المصري

يعتزم بنكا مصر والأهلي المصري إيقاف فترة السماح لشراء شهادات الـ25 لديهم مع نهاية شهر يناير الأسبوع المقبل، وذلك بعد 28 يوم من تاريخ الطرح.

قالت الدكتورة سهر الدماطي، الخبيرة المصرفية، هناك مجموعة بدائل لشهادات الـ25% داخل بنكي مصر والأهلي المصري، فبنك القاهرة قام بطرح ذات الشهادة إلى جانب قيام بنكي CIB وqnb بتوفير شهادات الـ22.5%.

وكان بنك القاهرة طرح شهادات الـ25% فى 17 يناير الجاري، تحت مسمي جولد السنوية ذات العائد 22.5% شهري، و25% عند الاستحقاق بعد سنة «نهاية الشهادة»، فيما اتاح بنكي قطر الوطني مصر والتجاري الدولي شهادات الـ22.5% عند الاستحقاق و20% شهري، وذلك لمدة سنة ونصف لكافة شريحة العملاء لديهم.

وتري الدماطي فى تصريحاتها اليوم لـ«الأسبوع»، أن شهادات الـ25% جاءت لكبح التضخم مع سحب السيولة النقدية داخل السوق التعامل المصري، منوهه إلى أن طرح الشهادات ساعد فى دخول أكثر من 35 ألف شخص لأول مرة فى تعاملات القطاع المصرفي، وتحديداً بالبنك الأهلي المصري.

وأوضحت الخبيرة المصرفية، أن البنوك قامت بحساب أهمية الشهادة ووضع فترة محددة للطرح حتي لا تؤدي إلى الخسارة، خاصة وأن توظيف قيمة شهادات الـ25 ذات العائد العالي بالبنوك الطارحه يضعها أمام الوفاء بالعبء للعملاء عند الاستحقاق.

حصيلة شهادات ٢٥

وتراوحت حصيلة شهادات الـ25% داخل البنك الأهلي المصري عند 260 مليار جنيه و140 مليار ببنك مصر، ليصل إجمالى حصيلة الشهادات نحو 400 مليار جنيه، مقارنة بـ750 مليار جنيه فى شهادات الـ18.

وتوقعت الدماطي، أن بنك القاهرة لن يبتعد عن تلك النقطة من حيث تحديد فترة السماح للعملاء بشراء شهادات الـ25% لديه.

وتابعت، معدل التضخم فى مصر لا يزال يسير بوتيرة الارتفاع نفسها منذ أواخر نوفمبر الماضي، مرجحه بقاء ذات الوتيرة حتي نهاية الربع الأول من 2023، وهو ما سيدعم اتجاه البنك المركزي المصري إلى استخدام أدوات السياسة النقدية لديه خلال اجتماع فبراير المقبل من حيث رفع أسعار الفائدة أو زيادة الاحتياطي الالزامي، وسط توقع نحو الأداة الرئيسية «سعر الفائدة».

وكان البنك المركزي المصري كشف فى وقت سابق أن معدل التضخم الأساسي في البلاد سجل نحو 24.4% على أساس سنوي في ديسمبر 2022.

الدولار والمضاربات

وأكملت، اتجهت مضاربات الدولار نحو تقليل الأثر خاصة مع دخول حصيلة دولارية جيدة داخل مصر، فمتوسط المتداول داخل سوق الأنتربنك يتراوح بين 650 و750 مليون دولار، بجانب أن مستندات التحصيل يتم توفيرها الفترة الحالية من جهة بنوك القطاع المصرفي.

وأتمت، وفرة الدولار فى مصر جاءت بالتتابع من جهات عدة كالمستثمرين المختلفين فى أذون الخزانة والاستحواذات على أسهم بعض الشركات المدرجة فى البورصة، والتى ستصل إلى نحو 7 مليارات دولار خلال الأيام المقبلة، وهو ما سيدعم حصيلة العملة داخل السوق والقضاء على مضاربات السوق السوداء.

اقرأ أيضًا..

عاجل| البنك الأهلي المصري يعلن موعد ايقاف شهادات الـ25%

بنك مصر: وقف العمل بالشهادة الجديدة 25% نهاية يناير الجاري

مصرفيون يكشفون لـ«الأسبوع» سرَّ إيقاف شهادات 25% في بنكَي مصر والأهلي وطرح بنك القاهرة

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الأسبوع "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك