بالبلدي: صناع فيلم "بركة العروس": العمل مغامرة خارج إطار التوقع ويتعاطى مع المرأة كمرآة للمجتمع

وشوشة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

belbalady عُرض الفيلم اللبناني"بركة العروس" الذي يشارك في مسابقة آفاق السينما العربية، لأول مرة عالميًا، ضمن فعاليات الدورة الـ44 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، وفي هذا السياق تحدث صناع العمل في تصريحات خاصة لـ"وشوشة" عن أصعب المشاهد بالعمل.  

كارول عبود

تحدثت الفنانة كارول عبود، عن أصعب مشاهدها ضمن أحداث الفيلم، فقالت إن أصعب ما واجهها أن العمل يعتمد بالكامل على المشاعر ولغة الجسد وليس الحوار، ونصف الأحداث أقدمها بمفردي دون الاستناد إلى سيناريو، الأمر الذي تطلب مجهودًا ذهنيًا كبيرًا، كي تتعايش مع الشخصية طوال فترة التصوير، التي استغرقت ما يقرب من شهرين.

وأعربت  "كارول"، عن سعادتها بمشاركة فيلم "بركة العروس" في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، لأنه واحد من أهم المهرجانات العربية والعالمية، وأكدت أنها لم تقلق من جرأة الفكرة المطروحة في العمل، لأنها ترى أن وظيفة الفن أن يتحدث عن شخصيات من الواقع والمشاكل التي يتعرضون لها وقد يختلف الآراء حولها، وهذا شيء إيجابي.

أمية ملاعب

وذات الشيء عبرت عنه الفنانة أمية ملاعب، عن بالغ سعادته لحضور عدد غفير من الناس لفيلم "بركة العروس" في عرضه الأول بمهرجان القاهرة، كاشفة عن حبها الشديد لمصر، وأضافت أن العمل إنساني يتحدث عن حياة المرأة وكيف تأخذ قراراتها بذاتها، كاشفة عن اصعب مشاهدها هو مشهد الإجهاض كان الأكثر صعوبة وإرهاقًا بالعمل، وأخذ وقتًا طويلًا في تحضيره، ليخرج بأفضل صورة ممكنة.

وتابعت إن المخرج باسم بريش وقت التحضير اعطى لها دور "سلمى" كي تقرأه بجانب شخصية "ثريا" التي قدمتها في الفيلم، موضحة ذلك أن المخرج كان يُريد أن تعرف وتقرأ كل شخصيات العمل بطريقة عميقة.

المخرج باسم بريش

ونختُم مع باسم بريش مخرج فيلم "بركة العروس" الذي قال إنه عندما كتب العمل كان لديه اهتمام كبير بتفاصيله لكونه عملًا يتعاطى مع المرأة كمرآة، مُضيفًا أن المرأة تمر بتعثرات كبيرة في حياتها، وفي بعض الأوقات تكون ثقيلة وتتحملها بمفردها وهذا ما نراه في الأحداث، موكدًا أن الفيلم أخذ وقت طويل وفي بعض الأحيان شعر بأنه مستحيل يُعرض لأن العمل مغامرة خارج إطار التوقع.

فيلم "بركة العروس" بطولة كل من: كارول عبود، أمية ملاعب، وربيع الزهر، وأنطوانيت نوفيلي، وفادية التنير، وفادي صقر، ونسرين خضر، ودانا ضيا، وهو من إخراج باسم بريش، الذي تعاون في كتابة العمل مع غسان سهلب، وتدور أحداثه حول "سلمى" التي عاشت لسنوات وهي تحمي استقلالها، ولم تحقق راحة البال إلا من خلال التخلي عن كل ما تعلقت به، ولكن الماضي لا يدع سلمى وشأنها، إذ يعيد إليها ابنتها ثريا مهزومة ومطلقة تنتظر أن تضع مولودها.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" وشوشة "

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

تابعنا
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

قصة عشق موقع فاربون دليل اضف موقعك