تكنولوجيا / اليوم السابع

belbalady : خبير أمان الخصوصية بـ"أبل" ينتقل للعمل بالاتحاد الأمريكى للحريات المدنية

بالبلدي | BeLBaLaDy

غادر أحد كبار خبراء الأمن فى أبل الشركة للعمل بوظيفة بأجر أقل بكثير فى الاتحاد الأمريكى للحريات المدنية " ACLU " هذا الأسبوع، فى أحدث علامة على زيادة النشاط فى قضايا السياسة العامة من قبل متخصصى حماية الخصوصية فى سيليكون فالى ومهندسين آخرين.

بدأ جون كالاس- الذى قاد فريقًا من المتسللين كانت مهمته اختراق منتجات أبل لاختبار أمنها قبل إطلاقها للمستخدمين- يوم الاثنين الماضى عمله الجديد المتعلق بالتقنية فى اتحاد الحريات المدنية الأمريكى.

وقبل عمله الأخير فى شركة أبل، صمم كالاس نظام تشفير لحماية البيانات على أجهزة ماكنتوش التابعة لشركة أبل، وشركات الاتصالات المشاركة فى تأسيسها، وهى Silent Circle، Blackphone و PGP Corp.

ووفقاً لموقع "جادجيتس ناو"، قال بن ويزنر، مدير مشروع الخصوصية والعلوم والتكنولوجيا التابع لاتحاد الحريات المدنية الأمريكى: "يتمتع جون بمعرفة لا مثيل لها حول مخاطر المراقبة الخفية والسرية، وهو أيضًا فعال للغاية فى كل المناصب التى يتولاها، فهو يتواصل دوما بكل المشكلات التى يعانى منها الجمهور ، وهو أمر فى غاية الأهمية".

 وقال ويزنر إنه يتوقع من كالاس أن يساعد المجموعة على مقاومة الحكومات التى تطالب بالوصول إلى منصات الشركة لمراقبة المستخدمين وللتأثير فى القضايا بما فى ذلك العدل والشفافية فى الذكاء الاصطناعى.

 

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا