الرياضة / الهداف

برشلونة يودع رئيسه الأسطوري، مؤسس "لاماسيا" وصائد النجوم بالبلدي | BeLBaLaDy

وفارق نونييز الحياة عن عمر يناهز 87 عاما بعد صراع طويل مع المرض بحسب ما أكدته مصادر مقربة من عائلة الرجل الذي تولى رئاسة "البلاوغرانا" يوم السادس من شهر ماي سنة 1978 (1 جويلية من ذات السنة بشكل رسمي)، ليقود الفريق طيلة 22 عاما كانت بمثابة السنوات التي شهدت ظهور البارصا في حلته العالمية إلى الوجود، للإشارة فإن نادي برشلونة أعلن الحداد لمدة 4 أيام حزنا على وفاة نونييز، قبل أن يلقي بارتوميو رئيس النادي خطابا قال فيه: "لقد فقدنا عضوا كبيرا تمكن تغيير شكل نادينا، لقد ترأس الفريق طيلة 22 عاما واليوم يرحل عنا".

 

أنشأ "لاماسيا" وبرشلونة توج معه بـ 27 لقبا

خلال 22 عاما، نجح نادي برشلونة في الحصول على 27 لقبا مع نونييز وعلى رأسها أول لقب للفريق في دوري أبطال أوروبا سنة 1992 على حساب سامبدوريا الإيطالي، إضافة إلى 7 ألقاب في الدوري الإسباني، 6 ألقاب في كأس الملك، لقبين في السوبر الأوروبي وألقاب أخرى، وإضافة إلى هذا، فإن نونييز هو الرجل الذي كان وراء إنشاء مدرسة لاماسيا عاما واحدا بعد رئاسته للنادي خلفا لـ ريمون كاراسكو، ويعتبر نونييز الرجل الذي بقي لأطول فترة في منصبه كرئيس للنادي، قبل أن ينسحب بدخول الألفية الجديدة ويدعو لانتخابات مبكرة.

 

صائد النجوم تعاقد مع مارادونا، رونالدو، روماريو وغيرهم

ويلقب نونييز في محيط نادي برشلونة بـ صائد النجوم، ذلك أنه كان وراء الكثير من الصفقات الرائعة للفريق بدءً بدييغو أرماندو مارادونا، ومرورا بـ هريستو ستويشكوف، بيرند شوستر وغاري لينكر، ووصول إلى روماريو، رونالدو، ريفالدو وفيغو، أما على مستوى المدربين، فتعامل نونييز مع أسماء ثقيلة جدا، في مقدمتها يوهان كرويف، بوبي روبسون ولويس فان غال، يذكر أن نونييز دخل السجن قبل 4 سنوات فقط، حيث بقي هناك لمدة 38 يوما بعد إدانته بتزوير  بعض الأوراق، ليخرج بعد دفع غرامة قدرها 2 مليون أورو، إذ تم العفو عنه من قبل الحكومة الإسبانية باعتباره كبيرا في السن وأيضا لأنه قدم الكثير لبلاده على المستوى الرياضي والتجاري.

كلمات دلالية : نونييز

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا