• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة

فيديو| تحديات تنتظر لجنة الجنايني بعد التمديد المنتظر من الفيفا

ساعات قليلة وتنتهي مدة التكليف الأولى الصادرة من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إلى الجنة الخماسية المعينة لإدارة اتحاد الكرة المصري، والتي يُفترض أن تنتهي ولايتها بنهاية شهر يوليو الجاري أي في منتصف الليلة الحالية.

 

ومنذ تعيين اللجنة الخماسية التي يترأسها عمرو الجنايني في أواخر أغسطس الماضي، كانت أمام اللجنة تكليفات معينة أسندها لها الفيفا وطالبها بالانتهاء منها بحلول 31 يوليو بحد أقصى.

 

تأخر وتمديد إجباري

 

لكن ومنذ مارس الماضي وبعد تفشي فيروس كورونا وما تبعه من تداعيات على الساحة الكروية، تعطلت أجندة اللجنة الخماسية في عدد من الملفات المكلفة بها، لتنتهي ولايتها الأولى دون إنجاز بعض التكليفات التي طلبها الفيفا.

 

وبسبب عدم الانتهاء من هذه التكليفات استقر الفيفا على تمديد فترة عمل لجنة الجنايني لـ 4 أشهر إضافية تنتهي في نهاية نوفمبر المقبل، ويُنتظر أن يعلن الفيفا بشكل رسمي عن قراره هذا خلال الساعات القليلة المقبلة.

 

 

تكليفات محددة

 

الولاية الإضافية المنتظر منحها من الفيفا للجنة الخماسية التي تدير اتحاد الكرة، ستكون مترافقة مع 3 تكليفات فقط مطلوب من اللجنة الخماسية إنهاءها قبل نهاية نوفمبر المقبل.

 

أول التكليفات هو تسيير الشئون اليومية لاتحاد الكرة، أما التكليف الثاني يتمثل في الانتهاء من إعداد لائحة جديدة لاتحاد الكرة وعرضها على الجمعية العمومية لإقرارها، و التكليف الثالث هو الإشراف على انتخاب مجلس إدارة جديد لإدارة الجبلاية.

 

 

موقف شائك

 

وخلال الفترة الأخيرة اصطدمت اللجنة الخماسية بعقبة صعبة حالت دون الدعوة لجمعية عمومية طارئة، لاعتماد اللائحة الجديدة للجبلاية والتي تم الانتهاء تقريبًا من صياغة كافة بنودها.

 

وبناء على طلب الفيفا استقرت اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة على تقليص عدد أعضاء الجمعية العمومية للجبلاية من 225 ناديًا إلى 95 ناديًا فقط، يُفترض أن يتم دعوتهم لاجتماع طارئ لإقرار اللائحة الجديدة.

 

لكن دعوة أعضاء الجمعية العمومية للجبلاية اصطدمت بشرط وضعته اللجنة الأولمبية يتمثل في ضرورة تحسم تصنيف الأندية التي يحق لها حضور الجمعية والتصويت فيها، وهي الخطوة التي تستلزم الانتهاء من منافسات الموسم الكروي الحالي وتحديدًا بطولة كأس مصر.

 

وفي ظل تأخر انتهاء الموسم الكروي بعد توقف منافساته لنحو 5 أشهر بسبب أزمة كورونا، لن يكون بمقدور اللجنة الخماسية الدعوة لعمومية طارئة لاعتماد اللائحة قبل أوائل نوفمبر المقبل على أقرب تقدير.

 

 

انتظام جدول الموسم

 

ولتفادي أي تأخيرات إضافية بخصوص الموعد المحتمل لانعقاد عمومية اعتماد اللائحة، سيكون اتحاد الكرة مُطالب بوضع مواعيد واضحة لانتهاء الموسم وتفادي حدوث أي تأجيلات في منافسات الدوري قد تؤثر بالتبعية على إنهاء الموسم الحالي من بطولة كأس مصر.

 

ويتبقى في مسابقة الدوري نحو 149 مباراة يتطلع اتحاد الكرة لإقامتها في الفترة من 6 أغسطس المقبل، وحتى نهاية أكتوبر على أقصى تقدير، على أن تستكمل منافسات بطولة الكأس عقب انتهاء بطولة الدوري مباشرة، ليتم بعدها الدعوة للجمعية العمومية الطارئة لاعتماد اللائحة الجديدة التي سيتم بناء عليها انتخاب مجلس الإدارة الجديد.

 

 

لوغاريتم الانتخابات

 

وفي حال نجحت اللجنة الخماسية في إقرار اللائحة الجديد قبل نهاية فترة ولايتها الجديدة، سيكون التحدي الأصعب بالنسبة للجنة الجنايني متمثلًا في إجراء انتخابات لاختيار مجلس إدارة جديد يدير الجبلاية.

 

وشهد ملف الانتخابات المنتظرة لاتحاد الكرة جدلًا متواصلًا في الفترة الماضية، بسبب مدة ولاية المجلس المقرر انتخابه، حيث تؤكد اللجنة الأولمبية أن المجلس الجديد لن تستمر ولايته إلا عدة أشهر فقط، نظرًا لأن قانون الرياضة المصري يُلزم بإجراء انتخابات جديدة للاتحادات الرياضة عقب كل دورة أولمبية، وبالتالي سيتم انتخاب مجلس إدارة جديدة لاتحاد الكرة بعد أولمبياد طوكيو المقرر صيف العام المقبل.

 

وشهدت الفترة الأخيرة تفاهمات بين الفيفا واللجنة الأولمبية المصرية على ضرورة توافق الانتخابات المقبلة مع قانون الرياضة المصري، وبناء على ذلك ظهرت بعض الأصوات الداعية لتأجيل انتخاب مجلس إدارة جديد لاتحاد الكرة لما بعد الأولمبياد، بدلًا من إقامة الانتخابات مرتين في ظرف أشهر قليلة.

 

 وفي حال أصر الفيفا على انتخاب مجلس إدارة جديد لاتحاد الكرة قبل نهاية العام الجاري، ستكون اللجنة الخماسية التي يترأسها عمرو الجنايني مُطالبة بالدعوة لاجتماع جديد للجمعية العمومية بعد إقرار اللائحة الجديد، لانتخاب مجلس إدارة جديد على أن تشرف اللجنة الخماسية على تلك الانتخابات دون أن يكون لأي من أعضاءها حق الترشح فيها.

 

 

 

 

 

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" مصر العربية "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بعد رفع الإيقاف.. هل «خدع» مانشستر سيتي المحكمة الرياضية؟
التالى فيديو| تأخر أوناجم.. يفتح باب ظهور إسلام جابر مع الزمالك