• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة
انتهت - سيتي (4)-(1) ولفرهامبتون بالبلدي | BeLBaLaDy -

الأزياء السعودية تترقب مسرح "الفروسية" العالمي لإبراز جماليتها

الرياض - العرب اليوم

تتجه الأنظار هذا الشهر إلى كأس السعودية 2021 للفروسية، ليس لأهمية هذه المناسبة فحسب، بل لأنها تمثل عرساً للاحتفاء بالأزياء السعودية التقليدية العريقة، التي تأتي ضمن قواعد اللباس العامة، حسبما أعلن نادي سباقات الخيل ووزارة الثقافة ممثلةً بهيئة الأزياء؛ لحضور هذه المناسبة المقامة في ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية، في الـ19 و21 من شهر فبراير (شباط) الجاري.وتوضح الدكتورة ليلى البسام، خبيرة التراث وأستاذة تاريخ الأزياء والمنسوجات التقليدية بجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، أن قواعد اللباس المدرجة في ملف الكأس تغطي خمس مناطق سعودية، مبينةً أن الأشكال الأساسية للمرأة تنحصر في «المقطع» و«الثوب» و«العباءة» ويدخل ضمنها التنوع حسب كل منطقة، أما للرجال فإن قواعد اللباس تشمل «الدقلة» و«الصاية».

ولا تقتصر قواعد اللباس العامة في كأس السعودية للفروسية على الملابس فقط، بل تشمل أغطية الرأس أيضاً، حيث تقدم قواعد اللباس مقترحات للنساء بارتداء قبعة القش المستوحاة من تراث منطقة عسير، أو غطاء الرأس المطرز والمنسدل فوق الرأس الشهير لدى العرائس، أو دمج المعدن والمجوهرات في أغطية الرأس أو إضافة طبقات من القماش المزينة بالغزل على الطريقة التراثية القديمة.والبسام التي هي عضو مجلس إدارة هيئة التراث السعودية، ترى أن الأزياء التقليدية ما زالت حاضرة في المجتمع السعودي، خصوصاً بالنسبة للرجال، قائلة: «الرجل حافظ على زيه التقليدي، ولكنه تخفف من بعض الأردية العلوية، واكتفى بالبشت في المناسبات». مبينة أن العودة إلى الأشكال التقليدية للألبسة السعودية من شأنه إحياء الاهتمام بها من قبل المصممين والمصممات.

وتوضح البسام أن الأزياء السعودية تحضر في المناسبات المهمة والأعياد واحتفالات اليوم الوطني والمهرجانات والأعراس، مشيرةً إلى أن كل هذا يساعد على الاهتمام بها والتعرف عليها.وأبانت أن حضور الأزياء السعودية العريقة في كأس الفروسية لفتة مهمة للحفاظ على أصالة وعودة هذه الأزياء التي تأتي امتداداً للأزياء الإسلامية، حسب وصفها، مما يضاعف من أهمية الحفاظ عليها ليكون لها مستقبل في مختلف الأصعدة المحلية والعالمية.وأوضحت البسام أن الدقلة والصاية والمرودن كان يلبسها الرجال، وهي ألبسة ظاهرة في كثير من صور الملوك والأمراء، وتم الاستغناء عنها بـ«البشت» مؤخراً، واصفة هذه الملبوسات بأنها «رمز لحضارتنا وتجسيد شخصيتنا، وكل الشعوب تحافظ على أزيائها التقليدية».

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

أميمة عزوز تؤكّد أن المصممة السعودية أكثر تميزًا وهدفنا توطين صناعة الأزياء

المصممة يارا بن شكر تؤكّد أنّ العباءة تطوّرت لتصبح هي الإطلالة بذاتها

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" العرب اليوم "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إسميك: تقرير أمريكا عن السعودية مُسيَّس حتى النخاع
التالى إسلام جمال: الكرة لمست يد بواليا بالهدف الثاني.. والجيش قادر على احتلال مركز جيد