الارشيف / منوعات بلدنا / منوعات بلدنا

الافراج عن المغني دلير مهندي في قضية الاتجار بالبشر بالبلدي | BeLBaLaDy

كتب - فتحي خلاف

حُكم على مغني البوب البنجالي دلير مهندي يوم الجمعة بالسجن لمدة عامين بعد إدانته في قضية اتجار بالبشر التي استمرت 15 عاما من قبل محكمة باتياليا ، وفقا لما ذكرته تقارير إعلامية.

وكانت الشرطة قد سجلت قضية ضد مهندي ، وشقيقه شامشير سينغ-الذي توفي في أكتوبر الماضي-وآخرين بعد مزاعم ان المتهم تلقى أموالا من أشخاص تصل إلى مبلغ مليون روبيه بحجة تهريبهم الي الخارج.

ويدعي صاحب الشكوى ، بخشيش سينغ ، ان الصفقة لم تتم، وأن المتهم لم يتمكن من إعادة الأموال. وقد سجلت القضية في 2003 في باتالا. وألقي القبض على دالير فيما بعد وأفرج عنه بكفالة بعد بضعة أيام.

وقال دالير في تصريح لوسائل الإعلام الجمعة: “لقد تم الإفراج عني بكفالة. سنقوم بالاستئناف في محكمة أعلى. “وكانت الشرطة قد نقلت في وقت سابق التماسين إلى المحكمة قائله ان دالير غير مطلوب في القضية لأنه لا علاقة له بتزوير كجزء من مجموعتهم الموسيقية في بعض البلدان الغربية

في تغريدة، قال المغني البنجابي، “هذه القضية كانت مستمرة منذ 14 عاما مع أخي ، الذي توفي للأسف العام الماضي ، باعتباره المتهم الرئيسي. وحتى بعد أن لم تعثر المحكمة على أي دليل ضدي

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا