• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

ألوان الوطن | فيديو.. كيف أصيب الأمير تشارلز بفيروس كورونا المستجد؟ بالبلدي | BeLBaLaDy

ألوان الوطن | فيديو.. كيف أصيب الأمير تشارلز بفيروس كورونا المستجد؟ بالبلدي | BeLBaLaDy
ألوان الوطن | فيديو.. كيف أصيب الأمير تشارلز بفيروس كورونا المستجد؟ بالبلدي | BeLBaLaDy

أعلن أمس، متحدث باسم القصر الملكي "كلارنس هاوس" بمدينة وستمنستر البريطانية، إصابة الأمير تشارلز، أمير ويلز وابن الملكة إليزابيث الثانية، بفيروس كورونا المستجد بعدما جاءت نتائج اختباره إيجابية.

ووفقًا  للمتحدث بالقصر الملكي، بدأ الأمير تشارلز البالغ من العمر 71 عاما، في إظهار الأعراض في نهاية الأسبوع الماضي، ما يعني أنه تعرض للعدوى قبل أن يرى الملكة "إليزابيث"في 12 مارس الماضي، إذ تم اختباره يوم الاثنين الماضي، لتأتي النتائج إيجابية بفيروس "كوفيد 19" يوم الثلاثاء، وفقا لموقع "سي إن إن " الأمريكي.

وعادة ما تكون فترة حضانة الفيروس من 5 أو 6 أيام وبحد أقصى حوالي 12 يوما، وقال مكتب الأمير في وقت سابق، إنه لا يمكن التأكد من هل أصيب الأمير بالفيروس بسبب العدد الكبير من المشاركات التي قام بها في دوره العام خلال الأسابيع الأخيرة أم لا. 

وانتشر فيديو مؤخرا للأمير تشارلز، والذي عرف عنه مصافحته الدائمة للأشخاص، أثناء ترجله من السيارة وهو يكاد يصافح شخصا قبل أن يتدارك الخطأ ويبعد يده مرة أخرى، قبل أن يحيي ذلك الشخص بضم راحتي يديه معا على صدره، مؤكدا أنه لا يجب التصافح بالأيدي، ويعتقد أن تلك هي اللحظة التي أصيب فيها بالعدوى.

وكانت آخر مناسبة رسمية شارك فيها الأمير تشارلز، في 12 مارس، في قصر مانسون في لندن، خلال حفل استقبال للمساعدة في جهود الإغاثة لحرائق الغابات في أستراليا، كما حضر أيضا في وقت سابق من ذلك اليوم، مراسم حفل استثماري في قصر باكنغهام، واستقبل الأمير المشاركين دون اتصال مباشر بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا.

ولم يشارك الأمير في أي فعاليات تذكر منذ 12 مارس، لكنه أجرى عددا محدودا من الاجتماعات، وتم إخضاع جميع من اتصل بهم الأمير للفحوصات الطبية للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وتشير التكهنات إلى أنه أصيب بالعدوى في يوم 13 مارس أي بعد مشاركاته الرسمية.

وقال المصدر الملكي، إن الأمير لم يدخل المستشفى، وأن سبب اختباره هو عمره وتاريخه الطبي، ويعزل نفسه حاليا في مقر إقامته "بيركال"  في منطقة كوينز بالمورال، بينما تم عزل زوجته  كاميلا، دوقة كورنوال، في نفس القصر بشكل منفصل، على الرغم من سلبية نتائج تحاليلها ولكن للاطمئنان على صحتها.

وأضاف البيان أن الفحوص أجرتها دائرة الصحة الوطنية في أبردينشاير حيث استوفى الزوجان المعايير المطلوبة للفحص، ويواصل "تشارلز" عمله من مقر العزل وهو في صحة جيدة ومعنويات مرتفعة، حسبما ذكر المصدر الملكي.

ويذكر أن الملكة "إليزابيث" ألغت المناسبات العامة كإجراء وقائي، وأنها وزوجها الأمير فيليب البالغ من العمر 98 عاما، انتقلا إلى قلعة وندسور يوم الخميس، قبل أسبوع من الموعد المخطط له.

وقالت الملكة في بيان أصدره القصر، وهم ينتقلون إلى وندسور، إن العالم يدخل "فترة من القلق الشديد وعدم اليقين"، وحذرت من أن الكثيرين سيحتاجون إلى "إيجاد طرق جديدة للبقاء على اتصال مع بعضهم البعض والتأكد من أن الأحباء في أمان ".

بالبلدي | BeLBaLaDy

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" الوطن "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ماسكات للحفاظ على جمال وجهكِ بفترة الحجر المنزلي للعروس الجديدة