بِالْبَلَدِيِّ / arabic.sputniknews

كذبة أبريل... تحويل غاز ثاني أكسيد الكربون إلى ماء

منوعات

18:36 01.04.2019(محدثة 18:39 01.04.2019)انسخ الرابط

نجح رائد الفضاء في وكالة "ناسا"، سكوت كيلي، بالتعاون مع شركة إسرائيلية في تطوير زجاجة مياه تحول الغازات الصادرة عن الجسم إلى مياه غازية.

عانى كيلي خلال العام الذي أمضاه على متن المحطة الفضائية الدولية، من عدم توفر المياه الغازية بسبب ارتفاع مستوى ثاني أكسيد الكربون في المركبة.

وعمل كيلي على تطوير زجاجة تحتوي على نظام إزالة ثاني أكسيد الكربون، وأدرك أنه يمكن استخدام هذه الآلية لتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى سائل غازي.

وفور عودته إلى الأرض، تواصل كيلي مع شركة صودا ستريم، وطوروا زجاجة مياه قادرة على تحويل الغازات التي يطلقها تخرج من الجسم إلى سائل غازي.

تستخدم الزجاجة تكنولوجيا الفضاء النانوي لتحويل الغاز الزائد الذي ينتجه جسم الإنسان إلى ماء على الفور، وعندما ينفخ المستخدم في الزجاجة، تقوم آلية موجودة في عنق الزجاجة بتصفية الغازات والروائح الكريهة الأخرى، قبل ضخ السائل بثاني أكسيد الكربون النقي، وتحويله لمياه عذبة صالحة للشرب.

يذكر أن المنتج يحمل اسم "صودا ستريم مي" وهو متوفر الآن في الأسواق بسعر لا يتجاوز 28 دولاراً أمريكياً.

يذكر أن الخبر وفقا لموقع "إسرائيل 21"، هو كذبة أبريل/ نيسان.

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا