بِالْبَلَدِيِّ / arabic.sputniknews

صدمة لعشاق سامسونغ... "غالاكسي نوت 10" سيفقد ميزة مهمة

منوعات

00:07 01.04.2019(محدثة 00:39 01.04.2019)انسخ الرابط

كشفت وسائل إعلام بريطانية، أن هاتف سامسونغ غالاكسي نوت 10، سيتخلى ولأول مرة، عن فتحة السماعات التقليدية 3.5 مم؛ ما سيتسبب بغضب بعض المستخدمين ممن يفضلون استخدام سماعاتهم اللاسلكية للاستمتاع بالموسيقى والفيديوهات والألعاب.

ووفقا لصحيفة "إكسبريس" البريطانية، يأتي ذلك قبل 4 أشهر فقط عن الموعد المتوقع لإطلاق هذا الهاتف، والذي من المنتظر أن يقدم مزايا تظهر لأول مرة على جهاز ضمن عائلة غالاكسي نوت.

وأضافت الصحيفة، أن هذا التغيير الجديد إذا ما خرج للنور، ووصل للمستخدمين في الإصدار التجاري من نوت 10، فسيكون ذلك متوافقا مع الميزة الثانية التي من المتوقع أن تأتي على متن الجهاز الجديد، وهي متعلقة بفكرة التخلي عن كافة الأزرار الميكانيكية مقابل تزويد الهاتف بمستشعرات تفاعلية مع اللمس، بحيث تقدم نفس شعور الضغط من خلال رد فعل في صورة اهتزازات.

وأوضحت أن

"الشركة ستتمكن بالتالي من جعل جهازها على درجة مثالية من مقاومة المياه والأتربة".

وفي وقت سابق، أفادت وسائل الإعلام الكورية بأن سامسونغ ستقدم فكرة هاتف بلا أزرار على متن هاتف من عائلتها لهواتف الفئة المتوسطة غالاكسي A، والذي من المتوقع طرحه خلال العام الحالي.

وكانت صحيفة "الديلي إكسبريس" البريطانية، قد ذكرت أن شركة سامسونغ طرحت مؤخرا إصدارها الجديد موديل "غالاكسي إس 10"، مشيرة إلى أنه يمتلك إمكانيات أكثر تطورا من الإصدارات السابقة.   

وقالت الصحيفة، إن الهاتف الجديد يتضمن مميزات تفوق كثيرا عن الإصدارات القديمة.

ويمتلك الإصدار الجديد كاميرا خلفية ثلاثية، وبطارية أكبر، ومعالج أعلى في السرعة، إضافة إلى تقنية شحن الأجهزة الأخرى باستخدام تقنية الشحن العكسي.

ولفتت الصحيفة إلى أن أصحاب الإصدارات الأقدم من الهاتف مثل "غالاكسي إس 9"، تعرضوا لصدمة قوية، لأن أسعار هواتفهم تراجعت بشكل كبير للغاية.

ولفتت إلى أن هذا يعني أنهم سيخسرون كثيرا في حالة رغبتهم بإعادة بيع هواتفهم للحصول على الهاتف الأحدث.

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا