أخبار عاجلة

وزير خارجية باكستان لن يحضر اجتماع منظمة التعاون الإسلامي في الإمارات

وزير خارجية باكستان لن يحضر اجتماع منظمة التعاون الإسلامي في الإمارات
وزير خارجية باكستان لن يحضر اجتماع منظمة التعاون الإسلامي في الإمارات
العالم

09:28 01.03.2019(محدثة 09:44 01.03.2019)انسخ الرابط

أعلنت باكستان، اليوم الجمعة، أن وزير خارجيتها لن يشارك في اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في أبو ظبي، المقرر عقده الأسبوع المقبل.

قال وزير الخارجية الباكستاني، شاه مسعود قرشي، بحسب صحيفة "جيو نيوز" الباكستانية، إنه لن يحضر اجتماع وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في أبوظبي في مطلع الأسبوع المقبل بسبب دعوة نظيره الهندي للحضور.

وأضاف قرشي أمام البرلمان "لن أتوجه لمجلس وزراء الخارجية"، مضيفا أن مسؤولين أقل درجة سيحضرون المؤتمر لتمثيل المصالح الباكستانية.

وأشار الوزير إلى أن "الإمارات العربية المتحدة ساعدت باكستان دائما في الأوقات الصعبة"، لكنه يأسف لأنه بالرغم من احتجاج باكستان، لم يتم إلغاء دعوة وزير الخارجية الهندي لاجتماع منظمة التعاون الإسلامي.

وتابع قرشي "لم يكن هناك أي تشاور بشأن دعوة منظمة التعاون الإسلامي لوزير الخارجية الهندي. الهند ليست عضوا ولا مراقبا في منظمة التعاون الإسلامي"، مضيفا أنه أرسل رسالتين- آخرهما بالأمس- إلى الإمارات يدعو إلى سحب دعوتها إلى وزير الخارجية الهندي.

وأخبر قرشي البرلمان أنه طلب من المنظمة إما إلغاء الدعوة أو تأجيل الجلسة في ضوء الوضع السائد، ولم يتم تنفيذ أي منهما.

ولفت إلى أن وفدا من باكستان من المستوى الأدنى سيحضر الجلسة من أجل تقديم القرارات الباكستانية التسعة عشر التي تشمل أيضا انتهاكات حقوق الإنسان واضطهاد الكشميريين في كشمير من قبل السلطات الهندية. كما سيعارض الوفد بشدة أي تحرك لمنح وضع مراقب للهند في منظمة التعاون الإسلامي.

وشهدت منطقة كشمير المتنازع عليها بين الهند وباكستان، تطورا خطيرا، صباح الأربعاء، فقد قتل طياران اثنان، ومدني، إثر تحطم طائرة تابعة للقوات الجوية الهندية، في منطقة كشمير.

وذكرت وكالة "رويترز"، أن 3 مقاتلات باكستانية على الأقل اخترقت الأجواء في الشطر الهندي من إقليم كشمير، قبل أن تعترضها مقاتلات هندية وتجبرها على العودة.

وأفادت وسائل إعلام هندية بسقوط مقاتلتين هنديتين خلال اعتراض مقاتلات باكستانية بإقليم كشمير، مؤكدة أن "السلطات الهندية أغلقت مطار سرينجار في كشمير لمدة 3 ساعات بعد حادث تحطم المقاتلة".

فيما قالت صحيفة "هندوستان تايمز" الهندية إن الجيش الهندي طارد مقاتلات باكستانية انتهكت المجال الجوي الهندي، وأسقط مقاتلة باكستانية على حي راجوري في جامو، صباح اليوم.

ونقلت من جانبها وكالة "أيه إن آي" عن مفتش الشرطة في جامو وشهود عيان أن مقاتلة من نوع "إف-16" تابعة للقوات الجوية الباكستانية سقطت في وادي ناوشيرا لام.

وقال مفتش الشرطة في جامو وكشمير إن الوضع لا يسمح حاليا بالتأكيد عما إذا كانت تلك المقاتلة سقطت بسبب خلل فني أم تم إسقاطها، لكن ما نؤكده أن المقاتلة كان على متنها 3 طيارين، ووجدنا جثتين منهما حتى الآن.

كما قال شاهد عيان إنه شاهد مقاتلات هندية تطارد الطائرات الباكستانية التي كانت مقاتلات وليست طائرات مروحية، وأطلقت النار على أحد المقاتلات قبل أن تسقط المقاتلة الباكستانية أرضا.

من جانبه، قال متحدث عسكري باكستاني إن "القوة الجوية الباكستانية أسقطت طائرتين مقاتلتين هنديتين، إثر اختراقهما المجال الجوي في كشمير، وأسرت طيار واحد".

المصدر : arabic.sputniknews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بومبيو: أمريكا تتوقع أن تستعيد كل دولة مواطنيها الذين قاتلوا مع "داعش"