أخبار عاجلة

صحيفة تركية: مستشار لأردوغان يقول إن المحققة الدولية ترى تورط ابن سلمان في قتل خاشقجي

صحيفة تركية: مستشار لأردوغان يقول إن المحققة الدولية ترى تورط ابن سلمان في قتل خاشقجي
صحيفة تركية: مستشار لأردوغان يقول إن المحققة الدولية ترى تورط ابن سلمان في قتل خاشقجي
العالم

18:20 01.02.2019(محدثة 18:39 01.02.2019)انسخ الرابط

التقت مقررة الأمم المتحدة المعنية بالقتل خارج نطاق القضاء والإعدام التعسفي، أغنيس كالامارد، مستشار رئيس "حزب العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا، ياسين أقطاي، في إطار التحقيق الذي تقوده بشأن جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال ياسين أقطاي، إن المقررة الخاصة للأمم المتحدة أغييس كالامار ترى أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو المشتبه به الأول في جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول، وفقا لما نشرته صحيفة "يني شفق" التركية.

وقال أقطاي لوكالة "بلومبرغ" الأمريكية إن تركيا ستسمح للمحققة الأممية بالاستماع إلى التسجيلات الصوتية للحظات خاشقجي الأخيرة، لافتا إلى أن الامتيازات الدبلوماسية التي منحت لفريق قتلة الصحفي تظهر أن ولي العهد هو المشتبه به الأول في جريمة القتل، على حد قوله.

وقتل خاشقجي، الذي كان مقربا من الأسرة الحاكمة ثم أصبح منتقدا لولي العهد، في أكتوبر/ تشرين الأول، في قنصلية المملكة بإسطنبول، مما أثار غضبا دوليا ودفع وزارة الخزانة الأمريكية لفرض عقوبات على 17 شخصا فضلا عن إصدار قرار في مجلس الشيوخ الأمريكي يلقي باللوم على الأمير محمد.

وألقى تقييم أجرته وكالة المخابرات المركزية الأمريكية باللوم على الأمير محمد بن سلمان في إصدار الأمر بقتل خاشقجي، وهو ما ينفيه المسؤولون السعوديون. ويخضع 21 سعوديا على الأقل للتحقيق في القضية بينهم خمسة يواجهون عقوبة الإعدام. كما أقالت الرياض خمسة مسؤولين بينهم مستشار ملكي كبير.

وبحسب الوكالة الرسمية التركية، زارت كالامارد مع الوفد المرافق لها، المقر الرئيس لحزب "العدالة والتنمية" في العاصمة التركية أنقرة.

وأشارت إلى أن فريق التحقيق الدولي الذي يزور تركيا من أجل إعداد تقرير حول التحقيق في جريمة قتل خاشقجي، أجرى لقاء مع مستشار رئيس الحزب ياسين أقطاي.

واستمر اللقاء بين كالامارد وأقطاي نحو ساعة ونصف الساعة.

ومن المقرر أن تواصل كالامارد لقاءاتها في تركيا لغاية 2 شباط/ فبراير الجاري.

ويرافق كالامارد، في زيارتها، المحامية البريطانية هيلينا كينيدي، والرئيس السابق للأكاديمية العالمية للطب الشرعي دوارتي نونو فييرا.

وستقدّم المقررة الأممية تقريرًا يتضمن نتائج وتوصيات بشأن التحقيق، أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، في يونيو/ حزيران المقبل.

وفي وقت سابق، أعلنت المفوضية السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، أن كالامارد، ستزور تركيا للشروع في تحقيق دولي حول مقتل خاشقجي.

وأوضحت أنه سيتم تقييم الإجراءات التي اتخذتها الحكومات المعنية للرد على مقتل خاشقجي فضلًا عن "طبيعة ومدى مسؤولية الدول والأفراد عن القتل".

وفي وقت سابق، أجرى الوفد الأممي جولة في محيط القنصلية السعودية بإسطنبول، التي كانت مسرحًا للجريمة، والتقى المدعي العام التركي عرفان فيدان.

ومنذ 2 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، باتت قضية خاشقجي من بين الأبرز والأكثر تداولا على الأجندة الدولية.

وبعد 18 يوما من التفسيرات المتضاربة، أعلنت الرياض مقتل خاشقجي دخل قنصليتها في إسطنبول إثر "شجار" مع أشخاص سعوديين، وتوقيف 18 مواطنا في إطار التحقيقات، دون الكشف عن مكان الجثة.

ومنتصف نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أعلنت النيابة العامة السعودية أن من أمر بالقتل هو رئيس فريق التفاوض معه (دون ذكر اسمه).

وفي 3 يناير/ كانون الثاني 2018، أعلنت النيابة العامة السعودية عقد أولى جلسات محاكمة مدانين في القضية، إلا أن الأمم المتحدة اعتبرت المحاكمة غير كافية، وجددت مطالبتها بإجراء تحقيق "شفاف وشامل".

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

المصدر :" arabic.sputniknews "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تقرير يرصد "الكارثة الحقيقية" التي يواجهها اليمن