الارشيف / بِالْبَلَدِيِّ / arabic.sputniknews

الرئاسة التركية: أحبطنا محاولات توريط بلدنا في مقتل خاشقجي

العالم

13:41 01.02.2019(محدثة 13:48 01.02.2019)انسخ الرابط

قال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، إن بلاده أحبطت بالأدلة الدامغة محاولات توريط تركيا في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي قتل داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن ألطون القول إن بلاده حشدت جميع إمكاناتها من أجل الكشف عن جريمة قتل خاشقجي النكراء.

وأضاف: "جريمة قتل خاشقجي، لم يسبق لها مثيل في التاريخ من حيث مكان ارتكابها وحجمها الفظيع"، مشيرا إلى أنه منذ اللحظات الأولى لوقوع الجريمة، حاولت بعض البلدان ووسائل الإعلام والمنظمات، طمس جريمة القتل.

وتابع: "حتى أننا رأينا محاولات توريط تركيا بالجريمة عبر مختلف التشويهات، وفي الواقع كانت هذه المحاولات أحد أبعاد القتل المتعمد"، لافتا إلى أنه "لولا حكمة وتصميم رئيس بلادنا لكانت طمست آثار هذه الجريمة".

وأضاف: "دحضنا بالأدلة الدامغة الدعاية السوداء التي حاولت توريطنا"، موضحا أن المشاركة الشفافة للتفاصيل المتعلقة بجريمة القتل من خلال القنوات الدبلوماسية ووسائل الإعلام الدولية، أدت إلى إثارة الجريمة لدى الرأي العام العالمي وشكلت ضغوطا دولية على السعودية.

وأعلن النائب العام السعودي، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلال شجار في القنصلية السعودية في إسطنبول، وأكدت النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصا جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيدا للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة.

وعلى خلفية الواقعة، أعفى العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، مسؤولين بارزين بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي، سعود بن عبد الله القحطاني، وتشكيل لجنة برئاسة ولي العهد محمد بن سلمان، لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة.

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا