الارشيف / ثقافة وفن / الوطن

الوطن | فن وثقافة | كواليس تصوير علاء والي الدين لـ«وإنت عامل إيه».. «قاعد أغلب المَشاهد» بالبلدي | BeLBaLaDy

في النصف الثاني من التسعينات، وتحديدًا بشهر رمضان 1997، بعد دقائق من انطلاق أذان المغرب، يجتمع الصائمون على مائدة الإفطار، وتنساب من التلفزيون موسيقى مميزة التي وزعها طارق مدكور، ممزوجة بأصوات أبطالهم المفضلين وكلمات "وإنت عامل إيه.. مبسوط ولا إيه، الدنيا لذيذة معاك وبتضحك ولا إيه"، ليكونوا على موعد مع تجربة تلفزيونية مختلفة بعنون "إنت عامل إيه"، للمخرج شريف مندور.

علاء ولي الدين نجمهم المفضل، صاحب الوجه الممتلئ المحبب، والابتسامة البريئة التي تليق بطفل أكثر من رجل بالغ في الـ34 من عمره، يطل على الشاشة برفقة 3 نجوم آخرين محمد هنيدي، صلاح عبدالله وأحمد مرسي، الذين شكلوا معًا توليفة كوميدية مميزة، ارتبط بهم الجمهور في ذلك العمل بدرجة كبيرة بالرغم من اختلافه عن الأعمال الدرامية المقدمة في ذلك الوقت، الذي كان بمثابة تجربة أولى لأعمال الـ"سيت كوم"، فكانت مدة الحلقة الواحدة لا تتجاوز الـ30 دقيقية.

وفي ذكرى وفاة الفنان علاء ولي الدين، كشف المنتج والمخرج شريف مندور كواليس تصوير المسلسل، وعلاقته بالفنان الراحل، قائلًا: "كانت تجمعني علاقة سابقة بـ علاء؛ قدمنا معا عددًا من الإعلانات سواء من مصر أو الخارج، وهنيدى كان دفعتي في معهد السينما قبل أن يتجه للتمثيل، عندما طرحت الفكرة تحمسوا لها جدا، كنا مجموعة من الأصدقاء تجمعنا حالة من الود سواء صلاح عبد الله، علاء مرسي وهالة فاخر".

وأضاف "مندور"، لـ"الوطن": "كانت كواليس المسلسل مليئة بالمواقف الكوميدية كان هناك اتفاق مع المصورين أن يقوموا بتصوير تلك المواقف التي تحدث في فترات الراحة، فالمواقف خلف الكاميرا بها كوميديا أكثر من الموجودة أمام الكاميرا، فهناك مشاهد لم نستطيع وضعها، وفي بعض الأوقات كما نضطر للبيات في لوكيشن التصوير".

وعن التجربة، أوضح المخرج: "وقتها فكرة (السيت كوم) لم تكن معروفة، فكان هناك حالة من التخبط بين المشاهدين هل هو مسلسل أم برنامج؟ حيث إن مدة الحلقة 20 دقيقة، والحلقات متصلة منفصلة، وكان هذا من الأعمال غير المتعارف عليها في مصر، واخترت أن أقوم بإنتاج المسلسل لأن في وقتها لم يكن هناك حماس لشراء مسلسل لا يتجاوز الـ7 ساعات بينما كان طول الأعمال الدرامية 22 ساعة، إلا أنه حقق نجاح كبير وتعلق به الجمهور".

وأشار "مندور"، إلى أن أغنية المسلسل لها قصة طريفة، فعندما ذهب للشاعر الغنائي أيمن بهجت قمر لكتابة كلمات الأغنية، وسأله عن الجو العام الذي تدور في سياقه، رد "مندور" عن رغبته في كلام بسيط يستطيع الجمهور ترديده بسهولة على شاكلة "إنت عامل إيه.. مبسوط ولا إيه"، ليقول له "بهجت": "أنت كتبتها بالفعل"، وأكد أن الكلمات جيدة وستحقق نجاح، وتم تقديمها في النهاية بهذا الشكل.

وعن أبرز المواقف التي يتذكرها "مندور" خلال تصوير المسلسل، قال: "كان مريضًا في أثناء تصوير المسلسل، يعاني من السكري الذي أدى إلى تورم قدميه بشكل سبب له ألمًا شديدًا، وجرى تصوير أغلب مشاهده وهو جالس لم يستطيع الوقوف لفترة طويلة، فالإنسان الذي يقدم هذا القدر من الكوميديا للجمهور يشعر بالتعب الشديد".

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا