ثقافة وفن / الوطن

الموجي: "حالتي خطرة.. ومرضتش أبيع عود عبدالحليم عشان أنقذ حياتي" بالبلدي | BeLBaLaDy

قال الموسيقار أحمد محمد الموجي الشهير بالموجي الصغير، نجل الموسيقار الراحل محمد الموجي، إن الدولة لم تستجب لمناشدة نقيب الموسيقيين بعلاجه على نفقة الدولة.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي خلال حلقة الجمعة من برنامجه "مانشيت القرموطي" المذاع عبر فضائية "النهار" أنه أجرى عملية كبرى في القلب بمساعدة أشقائه وبعض المقربين منه وعدم وجود أي دعم من الدولة.

وأكد الموجي أن والده لم يترك لهم أموال وثروات كثيرة لكنه ترك لهم وللأجيال القادمة ثروات فنية عظيمة متمثلة في أعماله الخالدة.

وأوضح الموجي الصغير أن والده الموسيقار الكبير الراحل محمد الموجي رفض بيع أعماله لرجل أعمال إسرائيلي مقابل 3 مليون جنيه عام 1968 قائلًا: "أنا معايا 10 جنيهات بس وفي عرض جنيه زيادة لكن لن أخون مصر بأي شكل من الأشكال ولا بملايين الدولارات وطرده قدامي".

واستنكر الموجي الصغير تنكر الدولة لمواقف والده الوطنية وعدم تدخلها لعلاجه قائلًا: "أنا حازز في نفسي إن مواقف الوالد الجميلة دي كلها متخليش فيه استجابة سريعة وأنا بقالي سنة بقول يارب الحكومة تستجيب".

وتابع: "تعرف إن أنا حالتي خطرة ومرضتش أبيع عود عبدالحليم أو عود بابا عشان أنقذ حياتي رغم إن عود عبدالحليم جاب 450 ألف دولار وعود بابا جاب 75 ألف دولار وثري عربي حاول يشتريهم".

 

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا