• adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ??

أخبار عاجلة

فتح باب تلقي الترشيحات للجائزة الوطنية للقراءة

فتح باب تلقي الترشيحات للجائزة الوطنية للقراءة
فتح باب تلقي الترشيحات للجائزة الوطنية للقراءة

هسبريس من الرباط

الأحد 22 نونبر 2020 - 22:20

أعلنت شبكة القراءة بالمغرب فتح باب الترشيح لمسابقة الجائزة الوطنية للقراءة في دورتها السابعة لسنة 2021، المنظمة بدعم من وزارة الثقافة والشباب والرياضة، وبتعاون مع المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

استضافة مواقع غير محدودة من فوست, أول شركة تقدم خدمات الاستضافة الغير محدودة فى الشرق الاوسط

وتهدف المسابقة، حسب موقعها الإلكتروني، إلى ترسيخ فعل القراءة في المجتمع، إذ تفتح المشاركة في وجه المتراوحة أعمارهم بين 8 و26 سنة، ويمكنهم المشاركة باللغة التي يفضلونها، عربية أو أمازيغية أو أي لغة أخرى؛ وذلك من خلال تقديم قائمة بالكتب المقروءة سنة 2020، تتضمن عناوينها، وأسماء مؤلفيها، ونصا إبداعيا من تأليف المشارك يكون عبارة عن نهاية جديدة لرواية أو قصة، على ألا يتجاوز صفحة واحدة (ما يقارب مائتي كلمة للمستوى الابتدائي، و500 كلمة لباقي المستويات).

وتشترط المسابقة أيضا أن يشارك المترشح عن بعد في لقاء مع لجنة التحكيم، وألا يكون فاز بالجائزة الوطنية للقراءة أو جائزة تحدي القراءة العربي وطنيا في السنوات الثلاث الأخيرة.

وتتوزع مسابقة الجائزة الوطنية للقراءة على أربع مراحل، أولاها محلية بالمؤسسات التعليمية (16 - 30 نونبر الجاري)، ويتم خلالها اختيار قارئين من كل مؤسسة يسجلان مشاركتهما عبر رابط التسجيل في المسابقة.

أما المراحل الثلاث المتبقية فتهم المرحلة الإقليمية (14 - 30 دجنبر المقبل)، والمرحلة الجهوية (01 - 15 يناير 2021)، والمرحلة الوطنية (16 - 23 يناير 2021).

وأشارت شبكة القراءة بالمغرب إلى أن آخر أجل للتسجيل عبر رابط المسابقة هو 30 نونبر 2020، على أن يتم إعلان الجائزة الوطنية في حفل خاص يحدد مكانه وزمانه في وقت لاحق.

وخلص المنظمون إلى أنه ستخصص ثمان جوائز لأربع فئات عمرية، حيث ستمنح جوائز لكل مرحلة دراسية: الابتدائي، الإعدادي، الثانوي والجامعي.

وتشكل الجائزة الوطنية للقراءة التي تندرج في إطار برنامج "القراءة للجميع" موعدا سنويا للتأكيد على استمرارية التعاقد القرائي، وترسيخ فعل القراءة داخل المجتمع المغربي باعتباره سلوكا يوميا وحضاريا لا محيد عنه.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

المصدر :" هسبريس "

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق "كوفيد 19" ينهي حياة الفنان محمود الإدريسي
التالى أعرق مجلات المملكة تبحث في ماضي وحاضر "أنثروبولوجيا المغارب"