أخبار العالم / الوطن

الوطن | العرب و العالم | «ترامب» يلوّح بإعلان «الطوارئ» لإقامة «الجدار المكسيكى» بالبلدي | BeLBaLaDy

قال الرئيس الأمريكى دونالد ترامب إن لديه «حقاً مطلقاً» فى إعلان حالة الطوارئ، إذا لم يتوصل لاتفاق مع «الكونجرس» بشأن تمويل بناء الجدار الحدودى مع المكسيك.

وأوضح «ترامب»، خلال مؤتمر صحفى، مساء أمس، أنه لم يعلن حالة الطوارئ أثناء خطابه للشعب، لأنه لا يزال مؤمناً بإمكانية التوصل إلى اتفاق مع الكونجرس بشأن إدراج نفقات تشييد الجدار فى الموازنة الفيدرالية.

وتستمر حالة التوقف الجزئى لأعمال مؤسسات الحكومة منذ 22 ديسمبر الماضى، إثر رفض المشرعين الديمقراطيين تخصيص 5.7 مليارات دولار لبناء الجدار على الحدود مع المكسيك، بينما أعرب «ترامب» عن تفاؤله بشأن المحادثات المستمرة لاستئناف عمل المؤسسات.

الرئيس الأمريكى يصف اجتماعه مع الديمقراطيين بـ«مضيعة للوقت»

وزار الرئيس الأمريكى الحدود مع المكسيك بولاية تكساس بعد انسحابه المفاجئ من اجتماع يضم كبار القادة الديمقراطيين فى الكونجرس، احتجاجاً على استمرار الخلافات حول بناء الجدار.

فيما قال زعيم الديمقراطيين فى مجلس الشيوخ، تشاك شومر، إن «الرئيس نهض ورحل». وبالتزامن غرد «ترامب» على «تويتر»: «غادرت للتو اجتماعاً مع تشاك شومر ونانسى بيلوسى. إنه مضيعة كاملة للوقت».

فى سياق موازٍ، قارن النجل الأكبر للرئيس الأمريكى، ترامب جونيور، بين بناء الجدار وأسوأ حديقة للحيوان. وكتب على إنستجرام: «هل تعرفون لماذا تستمتعون بنهاركم فى حديقة الحيوان؟ لأن الجدران مُجدية».

من جهته، رفض الرئيس المكسيكى، أندريس مانويل لوبيز، التدخل فى النقاش الدائر الأمريكى بشأن تمويل الجدار الحدودى، واصفاً إياه بأنه «مسألة داخلية».

وعلى صعيد آخر، قال محامى الرئيس الأمريكى، رودى جوليانى، إن الفريق القانونى أبلغ المحقق الخاص، روبرت مولر، بأن «ترامب» لن يجيب عن أى أسئلة أخرى فى تحقيقات التدخل الروسى فى الانتخابات الرئاسية، وأنه سلم أجوبته مكتوبة.

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا