أخبار العالم / بوابة الشروق

ريتشارد برانسون يطلق حملة لإلغاء تجريم الاستخدام الشخصي للمخدرات في أستراليا بالبلدي | BeLBaLaDy

أطلق الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون حملة في سيدني، اليوم الجمعة، لإلغاء تجريم الاستخدام الشخصي للمخدرات وعلاج مشكلة التعاطي كمشكلة صحية وليس قضية جنائية.

وتقود حملة "المعاملة العادلة" الكنيسة الموحدة بدعم من أكثر من 60 منظمة بما في ذلك جمعية الحقوقيين وجمعية الصحة العامة في أستراليا.

وتعتبر الكنيسة الموحدة ثالث أضخم طائفة مسيحية في أستراليا.

وقال برانسون، رئيس شركة طيران فيرجن، إن ما يسمى بالحرب على المخدرات قد تمت خسارتها بالفعل.

وقال برانسون خلال إطلاق الحملة "إذا كان لدى الساسة طفل أو أخ أو أخت يعاني من مشكلة مخدرات، فإنهم لا يريدون حبسهم، بل يريدون لهم الحصول على أفضل علاج".

وقال برانسون "عندما يحبس الناس، يعودون دائما تقريبا إلى تعاطي المخدرات عندما يخرجون" من السجون.

لكن وزير الشرطة في نيو ساوث ويلز، تروي جرانت، قال إن الاقتراح يقدم أملا زائفا ويهدد صحة الناس بالقول إن الاستخدام غير القانوني للمخدرات يمكن أن يكون آمنا.

وتأتي الحملة بعد وفاة شخصين بسبب تعاطي جرعات زائدة من المخدرات في مهرجان موسيقي الشهر الماضي. 

وقال تقرير حديث لمعهد بينينجتون إن وفيات المخدرات تضاعفت خلال السنوات العشر حتى عام 2016، حيث يموت 142 شخصا في أستراليا كل شهر بسبب الجرعات الزائدة.

بالبلدي | BeLBaLaDy

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا