الارشيف / حريف كورة / اليوم السابع

belbalady : شطة: الأهلي قادر على التتويج بكأس العالم للأندية

بالبلدي | BeLBaLaDy

قال عبد المنعم شطة، نجم الأهلى السابق والمدير الفنى للاتحاد الأفريقى الحالى، إن فرق دور الـ16 ببطولة دورى أبطال أفريقيا تم تقسيمها وفقاً لأربع مستويات، بحيث لا يمكن أن يقع فرق ذات المستوى فى مجموعة واحدة.

وأضاف شطة، فى تصريحات لبرنامج استاد الهدف عبر أثير إذاعة الشباب والرياضة، "النسخة الحالية من بطولة دورى أبطال أفريقيا شهدت تواجد فرق جديدة تلعب لأول مرة فى البطولة، وهو ما يدل على أن هناك تغيراً فى خريطة الأندية بالقارة السمراء".

وتابع نجم الأهلى السابق، "أتمنى أن يقع الأهلى فى مجموعة قوية بدور المجموعات، حتى يجهز نفسه جيداً للأدوار النهائية من البطولة الأفريقية، خصوصا أن طموح النادى هو التتويج باللقب والعودة للمشاركة فى كأس العالم للأندية"، مشيراً إلى أن الأهلي مؤهل ومرشح للفوز بكأس العالم للأندية، خاصة أنه لديه فرصة كبيرة للغاية للفوز باللقب، لأن الفرق العالمية تلعب البطولة بتراخٍ كبير وتكسبها بالخبرات.

وأشار عبد المنعم شطة إلى أنه كان معترضاً على طول فترة مفاوضات الأهلى مع الثنائى أحمد فتحى وعبد الله السعيد، لافتا إلى أنه كان يتمنى أن يحسم الأهلي الأمر من البداية، وكان من المفترض وضع مدة زمنية محددة للثنائى من أجل التجديد وإبلاغهما بالحد الأقصى للعقود داخل النادى، وإذا رفضا الأمر فكان على الأهلى إعلان انتهاء المفاوضات وعدم التجديد لهما.

وأكد شطة أنه كان حريصاً على متابعة مباراة الزمالك وويلايتا ديشا الإثيوبى فى إياب دور الـ32 ببطولة دورى أبطال أفريقيا، لافتاً إلى أن الفريق الإثيوبى كان ضعيفا للغاية، وأن الزمالك لم يكن فى حالته أمام الفريق الإثيوبى وظهر بشكل غريب، قائلا، "هناك حلقة مفقودة فى الزمالك لا أحد يعرفها، وتوديعه الكونفيدرالية أمر غريب ومفاجأة كبيرة".

وشدد شطة على أهمية بطولة الأندية العربية للأندية، نظرا لجوائزها المالية الكبيرة، لكنها ليست مدرجة ضمن أجندة المسابقات الرسمية ولا ترفع من تصنيف الأندية  موضحا أنه هناك تنسيقا وتعاونا كبيرا مع الاتحاد العربى فى الفترة الأخيرة، خاصة أن هذه البطولة تشهد مشاركة فرق كبيرة وعديدة من كل الدول العربية.

من ناحية أخرى، كشف شطة أنه أبلغ محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، بأن المعايير التي تم وضعها لتكريم رواد النادي فى حفل الأمس، كان لابد من إلغائها، فى ظل ضرورة إتاحة الفرصة لتكريم كل من أتم 75 عاما ولعب للأهلي دون أي شروط".

وأضاف شطة، "حفل تكريم الخطيب لرواد الأهلى أمس كان أكثر من رائع وشهد اهتماما إعلاميا كبيرا عن الحفلات السابقة، لكننى طلبت منه تغيير المعايير وعدم الأخذ ببند أن يكون اللاعب ختم حياته داخل الأهلى من أجل تكريمه".

كما أثنى شطة على اقتراح وليد صلاح الدين، لاعب الأهلى السابق، بضرورة إطلاق اسم الراحل سمير زاهر، رئيس اتحاد الكرة الأسبق، على إحدى البطولات الأفريقية المقبلة، مؤكدا أنه سيتم دراسة الأمر.

 

بّالُبّلُدِيَ BeLBaLaDy

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا